«الأضحى» موسم «رائج» لشوايات الفحم.. ومواطنون: الأسعار مناسبة

«الأضحى» موسم «رائج» لشوايات الفحم.. والمواطنون: الأسعار مناسبة
«الأضحى» موسم «رائج» لشوايات الفحم.. والمواطنون: الأسعار مناسبة

يفتح عيد الأضحي المبارك أبواب رزق للكثير من البسطاء، الذين ينتظرونه بفارغ الصبر كل عام، ومن بين هؤلاء عمال صناعة الشوايات الذين يسابقون الزمن من أجل إنهاء الكميات المطلوبة تصنيعها.

 

فعمال الشوايات، يواصلون العمل ليلا ونهارًا باعتبار هذه الفترة موسمًا لهم، فتبدأ الورش في صناعة شوايات الفحم الصاج الأكثر رواجًا، لرخص ثمنها، فضلا عن الكروم التي يتم تصنيعها حسب الطلب.

 

فبين اللحمة والشواية علاقة عشق تتجدد كل عيد أضحى، وتعد حفلات "الشي" أبرز مظاهر احتفالات العيد، حيث يحرص المواطنون على شراء الشوايات المختلفة للاحتفال بعيد الأضحي بطريقة شي اللحوم علي الفحم بين الأهل والأصدقاء والأقارب، في جو عائلي تسوده البهجة، التي تنبعث من تناول اللحوم.

 

5 مراحل لتصنيع شوايات الفحم

 

انتقلنا إلى ورش صناعة الشوايات بمنطقة الدرب الأحمر بالقاهرة الفاطمية، والتي تشتهر بالصناعات المختلفة، وأمام مسجد السيدة فاطمة النبوية رضي الله عنها تقع ورشة أبو زيد، إحدى أقدم ورش صناعة الشوايات بالمنطقة، ورغم صغر مساحتها إلا أن العمال منهمكون في العمل كل في تخصصه وهم يتصببون عرقًا من شدة الحر.

 

تم استقبالنا بحفاوة كبيرة، وبدأ الأسطى أبوزيد، ذو الأربعين عامًا، يشرح لنا كيف يتم صناعة الشوايات، مؤكدًا أن صناعة الشوايات تزدهر في الفترة ما بين عيد الفطر "الأضحي"، نظرًا للإقبال الكبير علي شرائها.

 

وأضاف "أبوزيد" وهو يقف أمام ماكينة "البناطة" والتي تعمل علي تجميع الشواية في شكلها النهائي، أن زبائنه يأتون من كل مكان سواء داخل القاهرة أو المحافظات المختلفة، لشراء الكمية المتفق عليها.

 

وفيما يتعلق بمراحل صناعة الشوايات، أوضح الأسطى أبوزيد أنها تمر بـ5 مراحل، بداية من عملية التقطيع حسب المقاسات المختلفة، ثم يليها مرحلة "التشطيف" لتصنيع الحواف وتنعيمها لوضع الأسياخ عليها أثناء عملية الشي، مرورًا بمرحلة "التخريم" حتى تتم التهوية الجيدة علي الفحم، وبعدها عملية "التجميع"، وأخيرًا تدخل دورة نيكل لضمان اصفرار الشواية.

 

الشوايات الصاج الأكثر رواجًا

 

أوضح مصطفي عماد الدين، تاجر جملة، أنه يأتي كل عام إلى منطقة الدرب الأحمر لشراء بضاعته من الشوايات قبل عيد الأضحي، مؤكدا أن الإقبال ضعيف طوال العام ويزداد فقط في موسم عيد الأضحي، مشيرًا إلى أن الشوايات الصاج الأكثر رواجا لرخص ثمنها.

 

وداخل محلات السيدة زينب بمنطقة المدبح، يتم عرض الشوايات المختلفة للزبائن، هناك التقينا خالد فهمي، صاحب محل، والذي قال إن شوايات الصاج الأكثر مبيعًا فثمنها لا يتجاوز ٦٠ جنيهًا.

 

أسعار الشوايات

 

وفيما يتعلق بأسعار الشوايات المعروضة قال "فهمي": "أسعار الشوايات المستطيلة تبدأ من 100 : 30 جنيه، ويتراوح سعر الشواية العمودية على شكل دائري من ٢٠٠ :٨٠٠ جنيه، أما أسعار شوايات الكروم فتبد أمن ٥٠ : ٣٠٠ جنيه، في حين تبدأ أسعار "الشبكة" من ١٠ : ١٥ جنيهًا على حسب الحجم، بالإضافة إلى أن السيخ يبدأ من ٤ : ٧ جنيهات".

 

أسعار بيع الفحم

 

من ناحية أخرى، فتحت محلات الفحم أبوابها أمام الزبائن، ويقول محمد جمعة، ٤٢ سنة، إن الإقبال على شراء الفحم، متوسط حتى الآن، مضيفًا أن الزحام كان موجودًا أثناء وقفة عيد الأضحى.

 

وفيما يتعلق بأسعار الفحم، قال "جمعة" إن سعر كيلو الفحم يبلغ ١٠ جنيهات، موضحًا أن تجارته تلقى رواجًا بين أصحاب المقاهي، والمطاعم.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم