بسبب أطفال كانوا يطهون طعاما

وجبة تشعل النار في أكثر من 200 منزل بالكونغو

حريق بالكونغو يأتي على أكثر من 200 منزل
حريق بالكونغو يأتي على أكثر من 200 منزل

أتى حريق ضخم في منطقة بوكافو شرق الكونغو الديمقراطية السبت الماضي، على أكثر من 200 منزلا، والمنشأة الطبية الوحيدة في المنطقة.

وبحسب موقع فرانس 24، ذكرت السلطات المحلية أن الحريق اندلع بسبب أطفال كانوا يطهون طعاما في منزلهم حين امتدت النيران إلى فراش مجاور فاندلع الحريق وسرعان ما التهم منازل الحي، ولم يتم إخماده إلا بعد ثلاث ساعات، وأصيب في الحادث 50 شخصا، بينما شردت 500 أسرة.

أدى الحريق إلى تدمير 200 منزل وتشريد 500 أسرة، ولكن السلطات أكدت أن الأضرار اقتصرت على الماديات.

وقال أيفاريست مانيجابي رئيس بلدية إيباندا، إن الحريق أتى على 197 منزلا وألحق أضرارا بحوالي 40 منزلا آخر.

وأوضح أن أطفالا كانوا يطهون طعاما في منزلهم حين امتدت النيران إلى فراش مجاور فاندلع الحريق الذي سرعان ما التهم منازل الحي، الواحد تلو الآخر، ولم يتم إخماده إلا بعد ثلاث ساعات.

وبحسب إذاعة أوكابي التابعة لبعثة الأمم المتحدة فإن الحريق أتى على المنشأة الطبية الوحيدة في الحي.

وقال الطبيب بيار كاسولي لإذاعة أوكابي «لقد أجلينا المرضى الذين نعالجهم وعددهم 50 مريضا، صيدليتنا التي كانت تحتوي على كل المستلزمات والبالغة قيمتها خمسة آلاف دولار استحالت رمادا».

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم