عيد الأضحى| حكم صلاة العيد .. وهذا ما يمكن فعله لمن فوتها

صورة موضوعية
صورة موضوعية

تعد صلاة عيد الأضحى سنة مؤكدة عن النبي صلى الله عليه وسلم، حيث أمر الرجال للخروج لها وأخذ نسائهن حتى الحيض منهن وأولادهم إليها.


ويجوز لمن فاتته صلاة العيد أن يصلى أربع ركعات، كصلاة التطوع، وإن أحب فصل بسلام بين كل ركعتين، وذلك لما روى عن عبد الله بن مسعود أنه قال: «من فاته العيد فليصل أربعا»، وروى عن على بن أبى طالب رضي الله عنه أنه «أمر رجلا أن يصلي بضعفة الناس في المسجد يوم فطر أو يوم أضحى، وأمره أن يصلى أربعا"؛ ولأنه قضاء صلاة عيد، فكان أربعا كصلاة الجمعة، وإن شاء أن يصلى ركعتين كصلاة التطوع فلا بأس؛ لأن ذلك تطوع.


وإن أدرك الإمام في التشهد جلس معه، فإذا سلم الإمام قام فصلى ركعتين، يأتي فيهما بالتكبير، لأنه أدرك بعض الصلاة التي ليست مبدلة من أربع، فقضاها على صفتها كسائر الصلوات.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم