كنيسة العذراء بالشرابية تحتفل بتذكار رحيل «حبيب جرجس»

الانبا مارتيروس
الانبا مارتيروس

ترأس نيافة الأنبا مارتيروس أسقف عام كنائس شرق السكة الحديد مساء اليوم الاثنين صلوات "عشية" تذكار نياحة القديس حبيب جرجس مؤسس مدارس الأحد من كنيسة السيدة العذراء مريم بمهمشة بحضور مجموعة من الأباء الكهنة والشمامسة وشعب الكنيسة. 

وقام الأنبا مارتيروس بتطيب جسد القديس الأرشيذياكون حبيب جرجس الموجود بالكنيسة، وسط الترانيم والألحان الخاصة بهذه المناسبة إلى جانب تزامنها مع احتفالات مختلف الكنائس بصوم السيدة العذراء مريم. 

وُلِدَ القديس حبيب جرجس عام 1876، وصار أشهر واعظ في جيله وقام بإنشاء جمعيات خيرية جديدة، كما قام بتشجيع الجمعيات القائمة وأخرى للوعظ، فضلا عن تأسيس مدارس الأحد سنة 1918، والتى ركزت في هدفها على خلق جيل محبٍ للكتاب المقدس والحياة الكنسية والسلوك المسيحي بروح وطنية، مع الاهتمام بالرحلات الدينية والخلوات الروحية.

ويعد القديس حبيب جرجس المؤسس الحقيقي للإكليريكية في عصرها الحاضر، فهو الذي اشترى لها الأرض وأسَّس لها المباني في منطقة "مهمشة" بالشرابية وأعد القسم الداخلي لمبيت الطلبة، وأنشأ الإكليريكية في 29 نوفمبر 1893. والتحق بها وصار الواعظ الأول ومدرس اللاهوت بالكلية في الربع الأول من القرن العشرين، وتسلم نِظارتها سنة 1918 إلى نياحته سنة 1951، عن عمر ناهز 75 عامًا، فيما اعترف المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية برئاسة قداسة البابا تواضروس الثاني بقداسة حبيب جرجس في جلسته بتاريخ 20 يونيو 2013.

وتحتفل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية برئاسة قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية خلال العام الحالي 2018 بمرور 100 عام على تأسيس مدارس الأحد  والتي أسسها الأرشيذياكون حبيب جرجس.

ومدارس الأحد هي فصول للتربية الكنسية مُقسَّمة بالمراحل الدراسية منذ الطفولة وحتى مراحل التعليم المختلفة، وبعدها ينتقل الشباب في مرحلة الجامعة وما بعدها إلى اجتماعات مثل اجتماع الشباب وألأسرة ومختلف الخدمات الأخرى بما فيها إعداد الخدام، ورغم أنها بدأت يوم الأحد ومنه اكتسبت اسمها إلا أنها حاليا تعقد يوم الجمعة لكونه يوم العطلة الرسمية بالدولة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم