«والي» توجه بتشكيل غرفة عمليات لمتابعة خطة تصعيد حجاج «الجمعيات»

أرشيفية
أرشيفية

قال أيمن عبد الموجود المدير التنفيذي للمؤسسة القومية لتيسير الحج والعمرة ورئيس بعثة التضامن الرسمية، إنه تم تصعيد 12445 ألف حاج من الجمعيات الأهلية إلى عرفات على أفواج متتالية من مقر إقامتهم بمكة المكرمة من خلال  270 أتوبيسا بخلاف 12 أتوبيسا احتياطيا مع تخصيص أتوبيسات للمرضى وأصحاب الأعذار الذين يعانون من مشاكل صحية.

 

وأكد «عبد الموجود» أنه تم تسكين الحجاج في عرفات على 6 مكاتب لخدمة « المطوفين» طبقا لخطة التسكين الموضوعة سلفا من قبل إدارة بعثة وزارة التضامن الاجتماعي، لافتا إلى أنه سيقوم الحجاج بالنفرة من عرفات اليوم إلى المزدلفة ومنها الى منى عقب صلاة المغرب.

 

ووجهت غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعي فى اتصال هاتفي لرئيس البعثة بضرورة تشكيل غرفة عمليات لمتابعة خطة التصعيد والمتابعة المستمرة لهم فى المشاعر. 

 

قالت «والي» إنه تم التنسيق مع بعثة الأوقاف المرافقة لحجاج الجمعيات بتكثيف الندوات الدينية خلال فترة المشاعر وعمل خطة عمل لتوزيع كافة الوعاظ على جميع مكاتب الخدمة المقيم بها الحجاج لضمان تلقى الجميع الرسالة الدينية الصحيحة المتعلقة بالمشاعر.

 

وعمت الفرحة والبهجة حجاج بيت الله الحرام من أسر الشهداء والمصابين منذ بدء تفويجهم اليوم لأداء الركن الأكبر في فريضة الحج وهو الوقوف بعرفة مهللين ومكبرين وملبين بأصوات يحدوها الرجاء والتوبة والأمل فى قبول الركن الخامس من أركان الإسلام الذين جاءوا من أجله وتحملوا عناء ومشقة السفر. 

 

وبدأ تفويج الحجاج منذ الساعات الأولى من صباح اليوم إلى عرفات عقب تقسيمهم إلى أفواج وتواجد فى كل فوج اثنان أو ثلاثة من رجال العلاقات الإنسانية بوزارة الداخلية وفتحوا قلوبهم لجميع الحجاج وتجاوبوا معهم فى العديد من الأسئلة الخاصة بهم.

 

وقامت البعثة بتوفير العديد من الكراسى المتحركة وتقديمها إلي كبار السن من أولياء أمور الشهداء وتخصيص مرافقين لهم وحثهم على تقديم الخدمات وتلبية جميع احتياجاتهم طيلة يوم عرفة، بالإضافة إلى أيام التشريق.

 

وأعرب أسر الشهداء عن رضاهم الكامل عن أداء بعثة العلاقات الإنسانية داعين الله أن يكتب ذلك فى ميزان حسناتهم معتبرين أن ما يقدم لهم يعد بمثابة فخر واعتزاز لأرواح الشهداء الأبرياء الذين قدموا حياتهم فى سبيل الوطن وتمنوا أن يكونوا قادرين بأنفسهم على مواصلة التضحية التى قدمها ذووهم من أجل بلدهم.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم