محافظ السويس يلغي الاحتفالات بالعيد حدادا على الطفلين المتوفيين

الطفلان المتوفيان عبد الرحمن وساندي
الطفلان المتوفيان عبد الرحمن وساندي

قرر اللواء أحمد حامد، محافظ السويس، إلغاء مظاهر الاحتفال الرسمي في السويس بعيد الأضحى المبارك، والذي يحل الثلاثاء المقبل، حدادا على الطفلين عبد الرحمن وساندي المتوفيين غرقا في بالوعة صرف بجوار منزلهما.

 

وقال اللواء أحمد حامد، في تصريح صحفي، اليوم السبت، إن قرار إلغاء مظاهر الاحتفال يأتي تضامنا مع أهالي السويس، وحزنا على الطفلين المتوفيين غرقا في بالوعة صرف بمدينة 24 أكتوبر.

 

وأكد محافظ السويس، أنه لن يتهاون في حساب أي مسؤول أهمل وتسبب في وفاة الطفلين، مشيرا إلى أنه قرر تشكيل لجنة برئاسة رئيس حي فيصل للمرور علي البيارات وغرف التفتيش وأعمدة الإنارة العامة وتلافي الملاحظات بالتنسيق مع الجهات المختصة، وتكثيف الخدمات الأمنية ومتابعة جمامي وتجار الخردة.

 

يذكر أن برنامج الاحتفال الرسمي يتضمن أداء المحافظ والقيادات التنفيذية ومدير الأمن وممثل عن قيادة الجيش صلاة العيد في ساحة مفتوحة مع المصلين، ثم يخرج في جولة يشاركه فيها التنفيذيون يزور خلالها دور الأيتام ودور المسنين ويقدم لنزلائها الهدايا، بجانب زيارة المستشفى العام وتهنئة المرضى بالعيد.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم