في عيد القديس ستانيسلاو كوستكا

البابا فرنسيس: الحرية ليست سباقاً أعمى بل تمييز الهدف وتحقيقه بأفضل الطرق

البابا فرنسيس
البابا فرنسيس

بمناسبة الذكرى الـ 450 لعيد القديس ستانيسلاو كوستكا وجه البابا فرنسيس رسالة إلى المطران بيوتر ليبيرا أسقف أبرشية بووك في بولندا – مسقط رأس القديس.

أشار فيها أن القديس ستانيسلاو كوستكا توفي عن عمر يناهز 17 عاماً وكان حينها مبتدئاً في الرهبنة اليسوعية وذكر قول القديس يوحنا بولس الثاني: إن طريق حياته القصير، يمكن تشبيهه بسباق كبير نحو هدف كل حياة مسيحية، وهو القداسة.

وتوجه البابا فرنسيس من  خلال الرسالة إلى شباب بولندا قائلا: «انتم أيضا مدفوعين بمحبة المسيح ومتجددين بالقوة بنعمته، كونوا شجعان، تعلموا من القديس الشاب أن الحرية ليست سباقاً أعمى بل هي القدرة على تمييز الهدف المرغوب وتحقيقه بأفضل الطرق، طالباً منهم ألا يخافوا المجازفة ويسيروا نحو السعادة الحقيقة التي تأتي من يسوع المسيح».

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم