وزيرتا الاستثمار والبيئة تبحثان مع البنك الدولى توفير منح لمجالات البيئة

الدكتورة سحر نصر  وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى
الدكتورة سحر نصر  وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى

عقدت الدكتورة سحر نصر،  وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، والدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة اجتماعا موسعا مع بعثة البنك الدولى برئاسة كريج ميسنر، خبير اقتصادي بيئي أول في البنك الدولي، وبحضور الدكتورة داليا لطيف كبير أخصائيين بيئيين بالبنك الدولى في إطار التنسيق المشترك بين وزارتى الاستثمار والتعاون الدولى والبيئة.

 

وبحث الاجتماع، تقديم البنك الدولى  منح دعم فنى لوزارة البيئة، فى مجال إدارة التلوث وصحة البيئة،  كما تم بحث سبل التعاون واستعراض النتائج الأولية للدراسة الخاصة باستخدام وسائل النقل المستدام على جودة الهواء.

وناقش الاجتماع، زيادة التعاون المشترك فى إطار برنامج إدارة التلوث وصحة البيئة، والذى يعد برنامجا دوليا يضم عددا من الدول يهدف لوضع خطة واستراتيجية لإدارة جودة الهواء بالمدن الكبرى ومناقشة المخرجات الأولية لدراسة التقييم الاقتصادى للتدهور البيئى الناجم عن تلوث الهواء والمياه، الى جانب بنود مذكرة التفاهم المرتبطة ببرنامج إدارة التلوث والصحة البيئية والخاصة بتقديم الأجهزة التحليلية لرصد تلوث الهواء من خلال البنك الدولى، وسبل دعم البنك لجهاز شئون البيئة لتنفيذ مثل تلك السياسات.

 وأكدت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، على أهمية تقديم البنك الدولى منحا لمصر فى مجال البيئة، مشيرة إلى التعاون بين وزارتى الاستثمار والتعاون الدولى والبيئة فى دعم هذا المجال.

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة أن مثل هذه الدراسات تساعد فى إعداد بعض السياسات التنفيذية على أرض الواقع، والتي سوف تساعد بدورها فى جودة البيئة المحيطة بالمواطن وبالتالي تحسين جودة الحياة.

وتم خلال الاجتماع استعراض حزمة السياسات المقترحة التى ترتبط ببرنامج الحكومة لوزارة البيئة والمعنى بتحسين نوعية الهواء، وأكد كريج ميسنر، خبير اقتصادى بيئى أول فى البنك الدولى، حرص البنك على دعم مصر خلال المرحلة المقبلة فى مجال البيئة.

وأكدت الدكتورة داليا لطيف، أن البنك حريص على تقديم الدعم فى المشروعات التى تساهم فى تحسين مستوى معيشة المواطنين.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم