دراسة: البقاء في المنزل مع الأطفال أصعب من الذهاب للعمل 

دراسة: البقاء في المنزل مع الأطفال أصعب من الذهاب للعمل - أرشيفية
دراسة: البقاء في المنزل مع الأطفال أصعب من الذهاب للعمل - أرشيفية

كشفت دراسة بريطانية جديدة تم نشرها على موقع "بريتي" المتخصص في عالم الأطفال، أن بقاء الوالدين في المنزل لرعاية الأطفال، أصعب بكثير من الذهاب إلى العمل .

 

وأكدت الدراسة التي شملت أكثر من  1500 من الوالدين، أن 75 % منهم أكدوا على أن البقاء في المنزل لرعاية الطفل أشقى و أصعب من الذهاب إلى العمل.


و أشارت الدراسة إلى أن  % 22 من الوالدين، يقولون إنه من الممكن أن يمر يوم  كامل بدون أن يشربوا كوبا من الشاي، وأن 33% يؤكدون على أنهم يتناولون الطعام بيد واحدة، وأن 42% منهم يفكرون مليًا قبل الخروج من المنزل مع الأطفال .

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم