حبس «عامل دليفري» 4 أيام لقتله صديقه 

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية


قررت نيابة حوادث غرب القاهرة الكلية، برئاسة المستشار محمد أبو المعالي، رئيس النيابة، بحبس عامل أربعة أيام على ذمة التحقيقات معه، في اتهامه بقتل صديقة بسبب الهزار بحدائق القبة.

 

ووجهت النيابة، للمتهم تهمة ضرب أفضى إلى الموت، كما أمرت بتشريح جثة المجنى عليه لبيان سبب الوفاة وكيفية حدوثها، ثم التصريح بدفنه، كما كلفت رجال المباحث بإستكمال تحرياتهم حول الواقعة.

 

وبدأ المعاينة الأولية ومناظرة الجثة تبين أنها لعامل يدعى "عبدالرحيم محمد"، 30 سنة، مصاب بجرح طعنى بالبطن، وبإجراء التحريات، تبين أن المجني عليه لقى مصرعه على يد صديقه ويدعى عبده "حمدي عبدالعليم"، 20 سنة، عامل دليفيري بأحد المطاعم بدائرة قسم شرطة حدائق القبة.

 

وبالاستماع لأقوال شهود العيان، قالوا إن المجني عليه كان "عامل أرزقى" يستعد لنقل «فرشه» استعدادًا للزفاف، خلال أيام لتحضريات العرس خلال أيام عيد الأضحى المبارك، يشهد له جيرانه بالاحترام والمعاملة الحسنة والكل سعيد بقرب زفافه.

 

وتابع أحد شهود العيان، أمس، وقف المجني عليه مع أحد الشباب ويدعى "عبده حمص" بالمنطقة، وكان يمازحة "هزار" بسلاح أبيض وأصيب أثر ذلك.

 

وتم نقل المجني عليه، إلى مستشفى السنابل، الذي رفض استلامه لخطورة الإصابة، وانتقل إلى مستشفى الزهراء حتى وافته المنية هناك.

 

وألقى القبض على المتهم الذي أدلى باعترافات تفصيلية حول ارتكابه الواقعة، مؤكدا أنه لم يكن يقصد قتل صديقه، إلا أن طعنه بالسكين بسبب الهزار والمزاح، لافتا إلى وجود صداقة بينه وبين المجني عليه ترجع لأكثر من 4 سنوات، ويقطنون بنفس المنطقة، وتحرر بذلك المحضر 10804/2018.


 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم