جمعية مسافرون: انتعاشة في السياحة الأمريكية لمصر بنهاية 2018

جمعية مسافرون: انتعاشة في السياحة الأمريكية لمصر بنهاية 2018
جمعية مسافرون: انتعاشة في السياحة الأمريكية لمصر بنهاية 2018

قال الدكتور عاطف عبد اللطيف رئيس جمعية مسافرون للسياحة والسفر وعضو جمعيتي مستثمري السياحة بجنوب سيناء ومرسى علم أن السياحة الأمريكية في تزايد مستمر خلال عام 2018 ومرشحة لتكون ضمن الأسواق الأولى في السياحة الوافدة لمصر بنهاية 2018.

وأكد عاطف عبد اللطيف في بيان صادر عن الجمعية اليوم أن السياحة الأمريكية عائدة بقوة وهذا ما تؤكده التقارير والدراسات الأخيرة حيث أعلنت مجلة "فوربس" الأمريكية إن مصر أفضل وجهة سياحية خلال  2018فيما أعلنت شركة "أبركرومبي آند كينت" الأمريكية الشهيرة مؤخرا عن وجود ارتفاع في الطلب على الرحلات السياحية إلى مصر مما جعلها تقوم بإضافة المزيد من الرحلات على جميع برامجها في مصر وهذا ما أكدته مؤسسة "ترافيل ماركيت" الأمريكية.

وتشير الإحصائيات إلى أنه عدد السياح الأمريكان الذين زاروا مصر في 2017 بلغ حوالي 226 ألف سائح أمريكي تقريبا ومتوقع أن يتضاعف هذا الرقم بنهاية 2018.

وأكد عاطف عبد اللطيف أن عودة السياحة الأمريكية بقوة لمصر يرجع إلى استقرار الوضع الأمني والسياسي والاقتصادي بفضل القيادة السياسية وجولات الرئيس عبد الفتاح السيسي الخارجية التي كان لها دور كبير في عودة السياحة بشكل قوي.

ودعا رئيس جمعية مسافرون للسياحة والسفر إلى ضرورة زيادة عدد رحلات الطيران بين مصر والولايات الأمريكية المختلفة وإلا يقتصر على نيويورك مع التسويق والدعاية لبرنامج الحج المسيحي في مصر وتسليط الضوء أيضا على الأماكن المقدسة في سانت كاترين مثل دير سانت كاترين والوادي المقدس وجبل موسى  الذي بدأ الأمريكان في الإقبال على زيارتها ويجب أيضا تنشيط سياحة "النايل كروز" بحيث إعداد البرامج السياحية لتشمل التحرك من خلال النيل من القاهرة إلى الأقصر وأسوان لزيارة نقاط مسار العائلة المقدسة وصولا إلى الآثار بالأقصر وأسوان والتسويق الجيد للمتحف المصري الكبير بالرماية الذي يعد ضمن اكبر المتاحف بالعالم.

وأشار عاطف إلى أن تسويق السياحة في مصر يحتاج  إلى المشاركة بقوة في البورصات السياحية هناك ودعوة الصحفيين والإعلاميين الأمريكيين لزيارة مصر ويمكن منحهم تسهيلات لتصوير برامج تليفزيونية وأفلام في المناطق السياحية والأثرية لدينا والتواصل مع الجامعات والمعاهد الأمريكية وإعداد برامج لهم لزيارة مصر لان التاريخ الفرعوني مادة أساسية لديهم في دراستهم .

وأكد عاطف عبد اللطيف أن السائح الأمريكي هدفه الأول من زيارة مصر هو السياحة الكلاسيكية والنيلية والدينية أيضا وهو السائح الأكثر إنفاقا في العالم وبرنامجه السياحي في مصر لا يقل عن 10 أيام ما بين السياحة النيلية وزيارة القاهرة والأقصر وأسوان ويقبل على شراء الهدايا التذكارية من منتجات تراثية من مصر بكميات كبيرة.

وذكر رئيس جمعية مسافرون انه لطول الرحلة من أمريكا إلى مصر والشرق الأوسط فإن برنامج السائح الأمريكي يضم 3 دول مثل مصر والأردن وتركيا ومن الممكن أن يتم التنسيق بين الشركات السياحية في الدول العربية لعمل برامج سياحية مشتركة وتسويقها للأمريكان.

وأكد عاطف عبد اللطيف أن جميع الظروف مواتية لزيادة عدد السياح الأمريكيين لمصر ومعها سيتم تنشيط أكثر من نوع من السياحة مثل الأثرية والدينية والنيلية وفي ظل تنامي الاقتصاد الأمريكي بشكل كبير خلال الفترة الأخيرة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم