«التوك توك».. فوضى تسير على ثلاث عجلات

التوك توك
التوك توك

على مدار ١٧ عاما منذ ظهور «التوك توك» لأول مرة كوسيلة مواصلات رخيصة وسريعة، تعرضت للرفض والقبول والرغبة فى تنظيم وتقنين أوضاعها، وتغيرت القرارات بين السماح باستيرادها أو منعه، وألزمت القوانين اصحابها وسائقيها بشروط وقيود لم يتحقق منها شيء على ارض الواقع، حتى تحول وجودها الى فرض لكل مظاهر الفوضى ومخالفة القوانين، وارتكاب الجرائم وتعطيل الطرق، وإفساد الذوق العام.

 

رغم تنامى الحاجة الى «التوك توك» كوسيلة مواصلات شعبية خاصة فى المناطق المحرومة من وسائل النقل العامة، والمناطق العمرانية الجديدة، والمناطق الريفيةوالنائية، إلا أنه اصبح فوضى «متحركة» تفرض سيطرتها وقواعدها الخاصة مع غياب التحرك الجاد لدى الاجهزة المسئولة فى ضبطها، وتقنين اوضاعها، وتنظيم عملها وإعادة الانضباط الى الشارع المصري.. «أخبار اليوم» تواصل رصدها لمظاهر الفوضى التى تنتشر على الطرق، كما تواجه الخبراء والمسئولين بما يحدث على ارض الواقع بحثا عن علاج يمكن تحقيقه.

 

بصورة استفزازية والى جانب عربات النقل الثقيل.. اقتحم «التوك توك» منافسة فوضى الطرق السريعة، ولم يعد مساراته تقتصر على الاحياء والميادين والشوارع الجانبية والحارات وإنما امتدت الى طرق سريعة «كالدائري» والمحور وطريق مصر- اسكندرية الزراعي، وغيرها من الطرق الرئيسية التى تواجه كل الفوضى والعشوائية وتؤدى فى بعض الاحيان الى شلل مرورى تام، وفى احيان اخرى الى حوادث كارثية، وسط غياب الاجهزة المحلية والامنية.

 

كـ«الفأر» يسير بجانب الفيل.. كان مشهد عربة توك توك على الطريق الدائرى بالقرب من منطقة الوراق وهو يسلك الطريق السريع الى جانب عربات النقل الثقيل المحملة بحمولات مرتفعة من البضائع، ورغم ان بعضا من هذه المركبات الصغيرة- ذات الثلاث عجلات- كانت تتفادى الحوادث والاحتكاك بالسيرات فتتخذ من الجانب الايمن للطريق مسارا لها، إلا أن البعض الآخر كان يسير وسط حرم الطريق منافسا لسيارات النقل والملاكى والميكروباص والكارو ايضا، دون خوف من الصدام أو وقوع الحوادث.

 

تحولت بعض المطالع والمنازل على الطريق الدائرى الى مواقف عشوائية لسيارات التوك توك والميكروباص ليتبادلا معا- الركاب- فى ذهابهم وعودتهم وبعضها اتخذ من الطريق السريع مسارا لرحلات الركاب القصيرة والمتوسطة لتجنب الزحام اسفل الدائرى أو لاختصار زمن الرحلة، خاصة فى ظل عدم وجود رقابة أو تشديد امنى فى مسافات طويلة من امتداد الطرق. لتمثل تهديدا خطيرا على أمن وسلامة الجميع.

 

هذه المركبات الصغيرة يقودها اطفال لا يحملون رخص قيادة، كما ان المركبات نفسها غير مرخصة أو مصرح لهابالسير سواء فى الحوارى الضيقة أو الطرق الرئيسية، سوى فى بعض المناطق المحدودة. ولم تسلم الكبارى ايضا من الفوضى العارمة التى يرتكبها قائدو التوك توك الذى أصبح شبحا مخيفا يهدد حياه المواطنين، وخلال جولتنا على الكبارى فى القاهرة والجيزة وجدنا صورا عديدة لعدم التزام سائقى التوك توك بقواعد المرور وسيرهم عكس الاتجاه، مخالفات سائقي التوكتوك أدت للعديد من الحوادث مثل منطقة مطلع الكوبرى الدائرى بالمرج الذى يعانى من ازدحام مرورى بسب قائدى التوك توك.

 

عبدالكريم فوزى موظف بالمعاش يقول إن أكثر سائقى سيارات التوك توك من البلطجية ويعملون على إعاقة الطريق لعدم التزامهم بخطوط سير محددة، وأكثر الحوادث التى تقع فى الشوارع بسبب الفوضى التى يتسببون فيها. ولا يختلف المشهد كثيرا على كوبرى سنان بمنطقة الزيتون التى تتسبب قوافل التوك توك عليها فى خلق ازمة مرورية باستمرار، بسبب قيام قائدى التوك توك بالسير عكس الاتجاة أعلى الكوبرى دون أن يعترضها أحد، كذلك الحال أسفل كوبرى فيصل والساحل بسبب انتشار عدد كبير من سيارات التوك توك مما يسبب اختناقات مروريةتستمر لساعات.

 

جرائم التوك توك خلال عام

 

تعددت جرائم التوك توك فى كل المحافظات وتنوعت بين قتل وخطف واغتصاب وتجارة المخدرات.. إلا انه لا يوجد حصر لعدد هذه الجرائم حتى الآن، لكن «أخبار اليوم» قامت برصد العديد من الجرائم منذ بداية العام ففى محافظة القليوبية نجحت الأجهزة الأمنية فى ضبط أخطر عصابة لارتكاب جرائم اختطاف المواطنين بواسطة التوك التوك واستخدامه ايضا فى الاتجار بالمخدرات، وشهدت مدينة القناطر الخيرية أبشع جريمة قتل عندما كون شقيقان ومسجل خطر تشكيلا عصابيا لسرقة التوك توك، واستدراج سائق توك توك إلى إحدى المناطق النائية، وتعدوا عليه بسلاح أبيض حتى لقى مصرعه، ثم أشعلوا النيران فى جثته.

 

ونجحت مباحث مركز قليوب فى القبض على سائق لقيامه باستدراج فتاة مضطربة نفسيا، والتعدى عليها جنسياً، وفى وادى النطرون لقى طالب مصرعه بعدما صدمه توك توك أثناء سيره عند الكيلو ٨٠، كما أصيب 3 أشخاص بإصابات خطيرة فى كفر الشيخ نتيجة انقلاب توك توك بقرية بكار التابعة لمركز مطوبس وتبين ان قائد التوك توك طفل لم يتجاوز 10 سنوات، ولقى شابان مصرعهما فى حادث تصادم سيارة أجرة ميكروباص بـالتوك توك بمدخل مدينة إهناسيا ببنى سويف.

 

فى الجيزة نجح رجال المباحث فى ضبط تشكيل عصابى يستغل التوك توك فى ترويج المخدرات.. وفى بولاق الدكرور بمحافظة الجيزة، كشفت تحقيقات النيابة عن جريمة قتل بشعة لسائق «توك توك»، وأن وراءها ثلاثة عاطلين بغرض سرقته، فاستوقفوه وطلبوا إيصالهم إلى منطقة نائية، وعندما حاولوا الاستيلاء على «التوك توك» حاول الضحية المقاومة والحفاظ على «التوك توك» الذى يعتبر رأس ماله، فقتلوه.. وفى محافظة بنى سويف تم ضبط عصابة مكونة من ثلاثة أشخاص بينهم فتاة، يعملون وفق خطة شيطانية، فيطلبون من سائق «التوك توك» إيصال الفتاة إلى إحدى القرى، ثم يعتدون عليه ويسرقون «التوك توك» تحت تهديد السلاح.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم