الزملوط: دراسة استصلاح 100 ألف فدان بالوادي الجديد بشراكة صينية

محافظ الوادي الجديد اللواء محمد الزملوط
محافظ الوادي الجديد اللواء محمد الزملوط

كشف اللواء محمد الزملوط، محافظ الوادي الجديد، أنه يجري حاليا التنسيق مع رئيس مجلس الوزراء، د.مصطفي مدبولي ،ووزير التنمية المحلية لتنفيذ مشروع «قري الجذب السكاني بالوادي الجديد».

 

وذكر المحافظ أن الفكرة تعتمد علي التنسيق مع إحدي الشركات الصينية المتميزة في مجال استصلاح وزراعة الأراضي لدعم تنفيذ مشروع لاستصلاح مساحة 100 ألف فدان بقري الوادي الجديد، مشيرًا إلى أن وزارتي التعاون الدولي والاستثمار قامتا بإعداد دراسة جدوى كاملة لتنفيذ المشروع الذي يعتمد علي توزيع أراضي علي الشباب  من محافظات الصعيد والدلتا المكتظة بالسكان لتعمير أراضي الوادي الجديد، وتخفيف الضغط السكاني بمحافظات وادي النيل. 

 

وأضاف «الزملوط» أنه سيتم تسليم مساحة 10 آلاف فدان لكل محافظة بإجمالي عشر محافظات، ليتم توزيع تلك الأراضي علي ألف أسرة، بواقع 10 أفدنه لكل أسرة، كما سيتم تقسيط ثمن الأراضي علي الشباب لمدة لا تقل عن 10 سنوات، لافتًا إلى أن دراسات الجدوى أوضحت أنه سيتم استرداد ثمن الارض والتجهيزات خلال 7 سنوات.

علي جانب أخر، أوضح المحافظ أن تجربة زراعة الأراضي في الظهير الزراعي بكل قرية بالوادي الجديد يسير بخطي منتظمة، وأن جمعية قرية البشندي هي الأولي التي انتهت من إعداد دراسة شاملة لاستلام مساحة 250 فدان لاستصلاحها وزراعتها من خلال الشباب.

 

وطالب «الزملوط» باقي القرى والجمعيات الأهلية بالإسراع في استكمال الدراسات والهيكل الإداري بكل مشروع للنهوض بالقرى وتوفير فرص عمل للشباب.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم