مدبولي: تنفيذ مشروعات مياه شرب وصرف صحي بمطروح بـ800 مليون جنيه

مدبولي
مدبولي

صرح د.مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، بأن شركة مياه الشرب والصرف الصحي بمطروح، نفذت عدداً من مشروعات مياه الشرب والصرف الصحي، لخدمة المناطق الساخنة والمحرومة، بمحافظة مطروح، بتكلفة 800 مليون جنيه.

 

وقال اللواء مهندس شريف إبراهيم فارس، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب بشركة مياه الشرب والصرف الصحي بمطروح،" بالنسبة لمشروعات مد شبكات المياه لخدمة المناطق المحرومة، وتدعيم الشبكات بالمناطق التي تعاني من ضعف الضغوط، أو أطراف الشبكات، فقد تم الانتهاء من تنفيذ مشروعات إحلال وتجديد شبكات مياه الشرب بإجمالي أطوال 80 كم تقريباً بتكلفة إجمالية 173 مليون جنيه، لخدمة 750 ألف نسمة.


وأشار أنه فيما يتعلق بمشروعات إحلال وتجديد الخطوط الناقلة 1000مم و700مم، أضاف اللواء مهندس شريف إبراهيم فارس، أنه تم الانتهاء من تنفيذ مشروعات إحلال وتجديد أجزاء من خط 1000 مم، الناقل بإجمالي أطوال 12 كم تقريباً، بتكلفة إجمالية 66.5 مليون جنيه، لخدمة 850 ألف نسمة "صيفاً" بالمراكز التالية، الحمام، والعلمين، والضبعة، ومطروح.


وبالنسبة لمشروعات إنشاء خطوط طرد، وشبكات انحدار لرفع الكفاءة وزيادة القدرة الاستيعابية لمنظومة الصرف الصحي بمدينة مطروح، قال اللواء مهندس شريف إبراهيم فارس، إنه تم الانتهاء من تنفيذ مشروعات إنشاء خطوط طرد ورفع كفاءة شبكات الانحدار بإجمالي أطوال 40 كم تقريباً بتكلفة إجمالية 325 مليون جنيه، لخدمة 450 ألف نسمة، موضحاً أنه نتيجة للطفرات السياحية والتنموية المتزايدة سنوياً بمدينه مرسى مطروح، ومشروعات مياه الشرب التي تم تنفيذها، مما أدى إلى زيادة كمية المياه المستهلكة، وتفاقم مشكلات الصرف الصحي.


وأضاف اللواء مهندس شريف إبراهيم فارس، أنه تم تنفيذ 8500 وصلة منزلية بمدينة مرسى مطروح، بتكلفة إجمالية 42 مليون جنيه، و2000 وصلة منزلية بمدينة الضبعة بتكلفة إجمالية 10 ملايين جنيه، ضمن مشروع المرحلة 2 للصرف الصحي بمدينتي مرسى مطروح والضبعة، مشيراً إلى قيام الشركة بدراسة وتنفيذ مشروعات شبكة تصريف مياه الأمطار "منفصلة - مرحلة أولى"، بمدينة مرسى مطروح، بتكلفة إجمالية 25 مليون جنيه، لمعالجة تكدس مياه الأمطار ببعض المناطق الحيوية بالمدينة، والتي أثرت سلباً على شبكات منظومة الصرف الصحي، نظراً لعدم قدرة محطات الرفع على استيعاب كميات مياه الأمطار، مما أدى لحدوث مشاكل كبيرة سواء بمحطات الرفع أو بمحطة معالجة الصرف الصحي.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم