حوار| مدرب منتخب الناشئين: قادرون على إفراز نجوم مثل صلاح والنني

ربيع ياسين
ربيع ياسين

بيراميدز لديه إمكانيات مادية.. وحصوله على البطولة صعب

 كوبر مسئول عن خسارة مصر.. و«أجيري» الأفضل للمنتخب

خسرنا «شحات العين» في المونديال.. وقادرون على المنافسة عالميا

الدوري المصرى قادر على إفراز نجوم جدد مثل صلاح والننى وتريزيجيه

 

بين النوادي الكبيرة ومراكز الشباب في كل مكان يشهد اللعب بكرة القدم يبحث اللاعب السابق في النادي الأهلي، ربيع ياسين، الذى تولى مسئولية تدريب منتخب الناشئين، عن تكوين وتقوية فريقه، حلمه أن يكون هذا الفريق نواة فعلية للاعبي المنتخب الذين يمثلون مصر في البطولات الدولية، تحدث «ياسين» عن شأن الكرة المصرية، وأسباب خسارة المنتخب في مونديال 2018 بروسيا، والمدرب الأفضل للفريق، تطرق إلى المنافس الجديد في الدوري المصري وهو نادي بيرميدز وفرصه في البطولة.. كل ذلك وغيره في حوار خص به «بوابة أخبار اليوم»..

 

بداية.. كيف ترى المنافسة في الدوري هذا الموسم؟

لا يمكن الحديث والحكم على المنافسة في الدوري لهذا الموسم إلا بعد أداء 4 أو 5 مباريات، فنحن في بداية الدوري، وأي حكم على مسار البطولة سيكون غير دقيق، لكن في تصوري ستكون المنافسة في هذا الدوري ككل مرة بين الأهلي والزمالك.

 

هل ترى أن فريق «بيراميدز» قادر على منافسة الكبار في الدوري؟

كل شيء وارد، لكن لا يمكن الحكم على هذا الفريق ونحن ما زلنا في بداية الموسم، وأرى أن هناك مجموعة من العوامل تنقص الفريق، منها خبرات اللاعبين والجمهور، إضافة إلى الجانب الإداري، في المقابل يمكن تعويض هذا النقص بتوافر الإمكانيات المادية ووجود لاعبين قادرين على الحسم، فمنافسة «بيراميدز» في الدوري المصري صعب في الوقت الراهن، وربما تتحقق في المستقبل، أما في هذا الموسم أرى أنه يمثل فرصة تجربة للنادي ليقف من خلالها على مواطن الضعف والقوة للاستعداد للبطولة فيما بعد.

 

كيف ترى خسارة المنتخب الوطنى فى المونديال؟

مصر لم تشارك في كأس العالم منذ 28 عاما قبل هذه المشاركة، وأريد أن أؤكد أن اللاعبين المصريين الذين شاركوا في المباريات قدموا مستوى جيدا للكرة المصرية.

 

إذن.. فمن المسئول عن هذه الخسارة الكبيرة؟ 

مدرب المنتخب هو من يسأل عن هذه الخسارة، فهو الذي قام باختيارات اللاعبين وخطة اللعب، وكذلك البدلاء والتوجيه لهم أثناء المباريات، وذلك في إشارة إلى هيكتور كوبر مدرب المنتخب المصري في مونديال 2018.

 

هل اختيارات «كوبر» للاعبين سببا فى ذلك؟

بالطبع أثار كوبر علامات استفهام وجدلاً واسعا حول استبعاد بعض الأسماء من المعسكر، وعلى رأسهم حسين الشحات صانع ألعاب نادي العين، وأفضل لاعب في الدوري الإماراتي، وهو من اللاعبين الموهوبين الذين يجيدون في أكثر من مركز سواء الجناح أو الظهير بخلاف صانع الألعاب، وبالتالي وجوده مع المنتخب كان ضروريًا.

 

هل ترى أن الكرة المصرية قادرة على المنافسة عالميا؟

بالطبع، مصر قادرة، وكأس الأمم الإفريقية التي حصلت عليها مصر لأكثر من مرة شاهد على ذلك.

 

من وجهة نظركم.. من الأفضل لتدريب المنتخب المحلي أم الأجنبي؟

المدرب الأجنبي هو الأفضل، لكن يجب أن تكون لديه خبرة ودراية جيدة بالقرارات التي تحدد تشكيل المنتخب وإعداده بطريقة أفضل، لأنه هو الوحيد الذي يمكن أن يتحمل الضغوط الداخلية سواء من وسائل الإعلام أو المشجعين، وهو مالا يتحمله المدرب الوطني.

 

ما رأيك في مدرب المنتخب الجديد المكسيكي «أجيري»؟

المدرب الجديد للمنتخب هو مدرب كبير لديه خبرات كثيرة، وأتمنى له التوفيق، وأرجو من الجميع أن يقف إلى جواره، لمساندته حتى يحقق ما نرجوه من نتائج كبيرة بالوصول إلى نهائي بطولة كأس الأمم الإفريقية، والوصول من خلاله إلى كأس العالم، لكن على وسائل الإعلام أن تشجعه وتقف معه لكي نستطيع إيجاد منتخب وطني قوي على أعلى مستوى.

 

هل ترى أن الدوري المصري قادر على إفراز نماذج مثل محمد صلاح؟ 

 بالتأكيد الدورى المصرى قادر على إفراز نجوم جدد للمنتخب المصرى خلال السنوات المقبلة، مثلما حدث مع محمد صلاح نجم نادى ليفربول، ومحمد الننى لاعب نادى أرسنال، ومحمود تريزيجيه وغيرهم من المحترفين المصريين فى العديد من الدوريات الأوروبية الكبيرة.

 

ماذا قدمت لمنتخب الشباب منذ توليك المسئولية كمدير فني؟

مستمر في البحث عن أفضل اللاعبين من الناشئين من خلال جولاتي التي قمت بها منذ زمن غير بعيد في المحافظات لاختيار الناشئين الذين وجدت فيهم نواة تجعلهم كفاءة ونجوما يفيدون مستقبل الكرة المصرية، وهناك أكثر من 1000 ناشئ يخضعون للاختبارات، ولن أكتفي باللاعبين المسجلين في بطولات الجمهورية، لذا قمت بجولات في المحافظات لجلب لاعبين من الأقاليم المختلفة، ولن أضم إلا من يستحق.

 

ما معايير اختيار لاعبي منتخب الناشئين؟

 ليس هناك معايير معينة، ولكني أضع الالتزام والانضباط إلى جانب الموهبة معيارا للتواجد في المنتخب خلال الفترة المقبلة، مع ضرورة الاهتمام بالجانب البدنى للناشئين والبراعم، لأن هؤلاء الأطفال هم القاعدة العريضة لنجوم وأبطال المستقبل، وطلبت من اتحاد الكرة توفير مخطط أحمال ومحلل نفسي لضمان تقديم لاعبين على مستوى بدنياً ونفسيا.

 

وما  طموحاتك مع منتخب الشباب؟

لدى طموحات كثيرة من خلال إدارتي لمنتخب الشباب، أهمها الكرة المصرية التي تتمثل في تحقيق بطولة الأمم الإفريقية ٢٠٢٠ وتحقيق نتائج في بطولة كأس العالم القادم.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم