البيئة تغرم صاحب مركب لإتلافه شعاب مرجانية بالقرب من محمية رأس محمد

عملية تقدير مساحة الشعاب المدمرة
عملية تقدير مساحة الشعاب المدمرة

أصدرت د.ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، توجيهاتها بسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة لتقييم الأضرار البيئية الناجمة عن شحوط أحد  مراكب السفاري بمنطقة شعاب مرجانية تسمى شعاب سرور، أثناء قيام المركب برحلة سفاري شمال غرب محمية رأس محمد.


 وقامت على الفور محميات جنوب  سيناء  بالتنسيق مع مالك المركب للاستعانة بأحد المراكب لسحبها وقد  تم مراجعة خرائط المد والجذر للمنطقة لتحديد أنسب وقت يتميز بارتفاع أعلى منسوب لمستوى سطح البحر لتسهيل  قيام المالك بعملية سحب المركب.
 
كما  تولت محميات جنوب سيناء تصوير قاع المركب ومنطقة الشعاب التي شحطت بها لتقدير حجم الضرر البيئي الناتج عن الحادث وتغريم المركب المتسبب بالضرر طبقاً لقانون البيئة. 
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم