إغلاق مراكز الاقتراع فور انتهاء التصويت في الانتخابات الرئاسية بزيمبابوي

الانتخابات الرئاسية بزيمبابوي
الانتخابات الرئاسية بزيمبابوي

 أغلقت مراكز الاقتراع في زيمبابوي أبوابها مساء -اليوم الاثنين- بعد الانتهاء من عمليات التصويت في الانتخابات الرئاسية التي تجري لأول مرة في ظل غياب روبرت موجابي الرئيس السابق لزيمبابوي، والذي حكم البلاد لمدة 37 عاما.

 

 

وذكرت اللجنة الانتخابية الرئيسية - حسبما ذكرت شبكة "إيه بي سي" نيوز الأمريكية - أن عملية فرز الأصوات بدأت،مشيرة إلى أن النتيجة النهائية للانتخابات سيتم الإعلان عنها في غضون خمسة أيام.

 

ويتنافس في هذه الانتخابات كل من إيميرسون امنانجاوا (75 عاما) الرئيس المؤقت ورئيس الحزب الحاكم "الاتحاد الوطني الزيمبابوي الإفريقي"، والذي وصل إلى السلطة في نوفمبر الماضي بعد استقالة موجابي، فضلا عن ونيلسون تشاميسا (40 عاما) من حركة التغيير الديمقراطي، وعدد من المرشحين غير البارزين.

 

وكانت الانتخابات الرئاسية السابقة التي جرت في عام 2013 بزيمبابوي، التي فاز فيها موجابي بنسبة 61 %، قد شهدت عمليات تزوير وعنف طال أنصار منافسه زعيم المعارضة وقتها مورجان تشنجيراي، الذي أضطر إلى الاعتراف بفوز حزب خصمه الرئيس روبرت موجابي في الانتخابات البرلمانية، وذلك بعد إعلان فوز حزب "زانو-إف بي" الذي يتزعمه موجابي بـ 137 مقعدا من أصل 210 مقاعد بالبرلمان.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم