وزير القوى العاملة للشباب: «هنكسر في الصخر معاكم»

وزير القوي العاملة خلال اللقاء مع الشباب
وزير القوي العاملة خلال اللقاء مع الشباب

التقى وزير القوى العاملة، محمد سعفان، اليوم الاثنين، عدد من خريجي الدفعات الثالثة من المتدربين -ذكورًا وإناثًا- من البرنامج التدريبي على الخدمات البترولية، بشركة "شلمبر جير"، وفقا للبروتوكول الموقع بين الوزارة والشركة، وذلك قبل إجراء مقابلات مع مجموعة من الشركات لتوفير فرص عمل لهم.

وشدد وزير القوى العاملة، خلال اللقاء، على ضرورة البدء في المجال العلمي واكتساب الخبرات المجتمعية التي لها أهمية كبيرة، حتى وإن كانت الوظائف المتوفرة ليست في نفس المجال، أو الذي يطمح فيه الشباب، مشيرا إلى أنها ستكسبهم الكثير من الخبرات التي ستفتح لهم مجالات عمل أخرى.

وقال "سعفان"، إن الخبرة العملية ستتيح للشباب مفاهيم إدارة المشروعات، مشيرًا إلى أن عليهم وضع أفكار لمشروعات إنتاجية، وعمل دراسات الجدوى الخاصة بها، تمهيدًا لعقد جلسة أخرى مع جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، لدراسة تلك المشروعات وتمويلها، حتى ينتقل هؤلاء الشباب من راغبي عمل إلى أصحاب أعمال، مؤكدًا أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة تسهم في زيادة الإنتاج مما يصب في مصلحة الاقتصاد المصري.

وكشف الوزير للشباب، أن الوزارة أرسلت بيانات جميع خريجي التدريب على الخدمات البترولية سواء من شركة "شلمبرجير" أو "ويزرفورد"، لجميع المناطق الصناعية ورجال الأعمال في مصر، لبحث إمكانية توفير فرص عمل مناسبة لهم وفقا للاحتياجات المطلوبة.

وتابع: "إحنا هنكسر في الصخر معاكم.. وسنظل داعمين ومساندين لكم حتى تجدوا بداية الطريق الذي يؤهلكم لتكونوا من أصحاب أعمال وشركات كبرى في مصر". 

وقدم الوزير للشباب خلال اللقاء، بعض النصائح المهمة للبدء في المشروعات الخاصة بهم، فضلا عن بعض الآليات الضرورية التي تمكنهم من المنافسة في السوق المصرية، مؤكدًا أهمية الانتهاء من الإجراءات السليمة التي تسهل عملية التعاقد على الخامات الخاصة بالإنتاج، وتسهم في وضع كيان قانوني للمشروع في السوق المصرية.

واستمع الوزير لبعض الشباب وبعض الأفكار الخاصة بالمشروعات، موجهًا المسئولين بالوزارة بعقد لقاء مع المختصين من وزارة الإنتاج الحربي لعرض تلك المشروعات عليهم.

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم