بعثة الأهلي بتسوانا تتعرض لأغرب حادث في تاريخ كرة القدم

لحظة إنصراف لاعبي الاهلي بعد المران الأخير
لحظة إنصراف لاعبي الاهلي بعد المران الأخير

واجهت بعثة الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، أزمة غير مسبوقة على مدار تاريخ بعثات فرق كرة القدم بالعالم، حيث فوجئت البعثة باختفاء «الأوتوبيس» الذي نقل الفريق من فندق الإقامة إلى ملعب التدريب، وذلك بعد انتهاء مران الفريق، اليوم الجمعة، استعدادًا لمواجهة تاونشيب ببطولة أفريقيا.

 

وبقى الجهاز الفني واللاعبون في الملعب مدة تجاوزت النصف ساعة، فيما عرض خالد الدرندلي أمين صندوق النادي ورئيس بعثة الفريق، ومحمد يوسف المدرب العام والقائم بأعمال مدير الكرة، المشكلة على مراقب المباراة الذي كان متواجدًا في أرض الملعب لتسجيل الموقف.

 

واضطر «الدرندلي» و«يوسف»، إلى توزيع اللاعبين على عدة سيارات «ميكروباص، وميني باص» التي كانت متواجدة في الملعب من أجل الذهاب إلى فندق الإقامة.

 

وقدمت بعثة الأهلي شكوى للمراقب من عدم وجود أفراد من الشرطة لمرافقة الفريق خلال التنقلات وتأمينها وفقا لتعليمات الكاف، وأسوة بما فعله الأهلي مع بعثة تاونشيب أثناء وجودها ببرج العرب.

 

وشدد محمد يوسف خلال الاجتماع الفني الذي عقد صباح اليوم على ضرورة توفير التأمين اللازم للبعثة أثناء ذهابها للمران، فيما أكد مدير الكرة لنادي تاونشيب على وجود التأمين المناسب للبعثة.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم