دراسة أمريكية : ارتفاع درجات الحرارة يزيد حالات الانتحار

صورة موضوعية
صورة موضوعية


ذكرت دراسة جديدة نشرتها مجلة «نيتشر» الأمريكية، استنادًا إلى بيانات شاملة من سنوات ماضية  لكل من الولايات المتحدة والمكسيك، أن زيادة معدلات الانتحار مرتبطة بارتفاع درجات الحرارة.

 

وأظهرت الدراسة أن معدلات الانتحار ارتفعت بنسبة 0.7٪ في الولايات المتحدة و 2.1٪ في المكسيك بعد ارتفاع متوسط درجة الحرارة درجة واحدة مئوية شهريًا.

 

وجاء في الدراسة أن ارتفاع درجات الحرارة بالنسبة نفسها أسهم في زيادة معدلات الانتحار في المكسيك بنحو 2.1% بين عامي 1990 و2010.

 

وتشير الدراسة إلى أن ارتفاع درجات الحرارة يمكن أن يؤدي إلى زيادة معدلات الانتحار بين 9000 و44000 حالة سنويًا.

 

كما أنه بعد دراسة عدد ضخم من منشورات مواقع التواصل الاجتماعي التي تحتوي على كلمات تشير إلى الاكتئاب، مثل: وحيد  أو انتحاري، ثم قاموا بمقارنتها ببيانات درجات الحرارة، الأمر الذي أظهر علاقة قوية بين ارتفاع درجات الحرارة والانتحار.

 

ووجد الباحثون رابطا قويا بين درجات الحرارة الأكثر ارتفاعا وحالات الانتحار، بالإضافة إلى تنامي لغة الاكتئاب عبر مواقع الإنترنت ،  ويرى الباحثون أن الناس لا يعانون من الاكتئاب المباشر بسبب الطقس الحار، لكنهم يعتقدون أن ارتفاع الحرارة يدفع العقل البشري إلى ارتكاب المزيد من "الأذى الذاتي".

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم