حصاد روسيا 2018| «الدب» يودع كأس العالم من ربع النهائي.. ومدربه مستمر

منتخب روسيا
منتخب روسيا

قدم منتخب روسيا أداءًا مشرفًا في نهائيات كأس العالم التي أقيمت هذا العام على أرضه ووسط جماهيره ووصل إلى الدور ربع النهائي الذي ودعه على يد منتخب كرواتيا الذي وصل بعد ذلك إلى المباراة النهائية وخسرها لصالح منتخب فرنسا بنتيجة 4-2.

لم يكن منتخب روسيا مرشحًا لتخطي دور الـ 16 في نهائيات كأس العالم، ولكنه خالف التوقعات بقيادة مدربه الوطني تسانيسلاف تشيرتشيسوف الذي حقق معجزة مع منتخب بلاده دون خوض التصفيات الأوروبية المؤهلة للمونديال باعتباره البلد المضيف.

 

مشوار جيد

افتتح منتخب روسيا نهائيات كأس العالم بفوز عريض وتاريخي على منتخب السعودية بخماسية نظيفة على ملعب لوجنيكي بالعاصمة موسكو، ثم حقق الفوز على منتخب مصر بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد واختتم دور المجموعات بهزيمة أمام منتخب أوروجواي المتصدر.

حطم منتخب روسيا الرقم القياسي لأكبر فوز في افتتاح نهائيات كأس العالم على مدار تاريخ البطولة منذ نشأتها في العام 1930 بعد فوزه العريض على منتخب السعودية بخمسة أهداف نظيفة على ملعب لوجنيكي بالعاصمة موسكو.

 

وكانت أكبر النتائج التي تحققت في مباريات الافتتاح مسجله باسم منتخب البرازيل الذي فاز على المكسيك بنتيجة 4-0 في افتتاح نسخة العام 1950، وكذلك منتخب ألمانيا الذي فاز على كوستاريكا بنتيجة 4-2 في افتتاح نسخة العام 2006.

 

واصل منتخب روسيا، مغامرته في كأس العالم روسيا 2018، وتأهل إلى دور الـ8 بعد إقصاء نظيره الإسباني من الدور الـ16، في المباراة التي أقيمت على ملعب «لوجنيكي».


وحقق المنتخب الروسي فوزا صعبا على الماتادور الإسباني بنتيجة 4-3 بعد الاحتكام إلى ركلات الجزاء الترجيحية عقب انتهاء المباراة بالتعادل الإيجابي 1-1.

 

وودع الدب الروسي كأس العالم بالخسارة أمام كرواتيا بركلات الترجيح في مباراة الدور ربع النهائي.

 

ثقة مستمرة

جدد الاتحاد الروسي لكرة القدم الثقة في المدرب الوطني تسانيسلاف تشيرتشيسوف على الرغم من وداع المونديال والفشل في بلوغ نصف نهائي كأس العالم وسط الجماهير الروسية الكبيرة التي حرصت دائمًا على مؤازرة فريقها.

تشيرتشيسوف من مواليد 2 سبتمبر 1963، وبدأ رحلته مع كرة القدم عام 1981 في مركز حراسة المرمى ولعب لأندية كبرى في روسيا على رأسها لوكوموتيف موسكو وسبارتاك موسكو في العاصمة، كما خاض تجربة الاحتراف مع ناديي دينامو دريسدن الألماني وتيرول النمساوي، قبل أن يعلن اعتزاله في العام 2002، عقب مسيرة طويلة شهدت حراسته لعرين المنتخب الروسي في 40 مباراة.

وتتشابه مسيرة تشيرتشيسوف في التدريب مع رحلته في الملاعب، فلم يخرج بعيدًا عن أوروبا الشرقية وروسيا، وبدأها من مدينة تيرول التي شهدت تألقه لاعبًا، وتولى تدريب فريق واكر تيرول في 2004، ثم عاد إلى روسيا في 2007 مديرًا فنيًا لسبارتاك موسكو.

وواصل تشيرتشيسوف رحلته التدريبية ليتولى القيادة الفنية لأندية سوتشي ثم جروزني وأمكار ودينامو موسكو في روسيا، قبل أن يكتشف ذاته التدريبية في العاصمة البولندية وراسو مع فريق ليجيا الشهير، والذي توج معه بلقبي الدوري وكأس بولندا موسم 2015/16.

 

وتولى تشيرتشيسوف القيادة الفنية لمنتخب روسيا بعد إنجازه مع ليجيا وارسو البولندي في العام 2016 ليواصل قيادته بعد تجديد الثقة عقب كأس العالم.

 

المنشطات تلاحق المنتخب الروسي دون دليل

رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" اليوم الأحد 24 يونيو مزاعم وسائل إعلام بريطانية بشأن تعاطي بعض لاعبي منتخب روسيا للمنشطات قائلا إنه لا يوجد أي دليل على تعاطي المنشطات بين لاعبي الدولة المضيفة لكأس العالم.

وقال الفيفا في بيان يمثل تكرارًا لما ذكره الشهر الماضي "لا يوجد دليل كاف على انتهاك أي لاعب كرة القدم لقواعد مكافحة المنشطات".

وأضاف البيان أن التحقيق الذي فُتح ضد لاعبين ضمن التشكيلة المبدئية لروسيا الشهر الماضي قد أغُلق.

وحقق الفيفا مع روسلان كامبولوف مدافع روبن كازان، الذي كان ضمن التشكيلة الأولية لروسيا الشهر الماضي، بشأن مزاعم تعاطيه للمنشطات لكنه تعرض لإصابة في وقتٍ لاحقٍ وغاب عن التشكيلة النهائية.

وقال الفيفا "خلال التحقيقات تم فحص كل الأدلة الممكنة ولم ندخر جهدا في سبيل ذلك".

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم