كبير أساقفة كانتربري يستقبل شيخ الأزهر لدى وصوله «لامبث»

خلال الاستقبال
خلال الاستقبال

وصل فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، رئيس مجلس حكماء المسلمين، مساء الإثنين، إلى «قصر لامبث» مقر أسقفية كانتربري البريطانية، حيث كان في استقباله د.جاستن ويلبي، كبير أساقفة كانتربري، والسفير جون كاسن، سفير بريطانيا في القاهرة.

ويشارك الإمام الأكبر خلال زيارته الحالية إلى لندن في فعاليات «منتدى شباب صناع السلام»، الذي ينظمه الأزهر الشريف، بالتعاون مع مجلس حكماء المسلمين، وأسقفية كانتربري البريطانية.

ويعقد الطيب وجاستن ويلبي، جلسة نقاش مفتوح مع الطلاب المشاركين في المنتدى، حول دور القيادات الدينية في تعزيز ثقافة التعايش والحوار وقبول الآخر.

ويرافق شيخ الأزهر خلال الزيارة وفد يضم الدكتور محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر، والمستشار محمد عبدالسلام المستشار التشريعي والقانوني لشيخ الأزهر.

ويهدف منتدى «شباب صناع السلام»، الذي انطلقت فعالياته في 8 يوليو ويستمر حتى 18 يوليو، إلى بناء فريق عالمي من الشباب الواعد الساعي للسلام، للمشاركة في مبادرات وفعاليات يدعمها الأزهر الشريف ومجلس حكماء المسلمين بالتعاون مع أسقفية كانتربري، بحيث يتم تنفيذها من قبل هؤلاء الشباب وأقرانهم حول العالم من أجل بناء عالم أفضل يعيش فيه الجميع بخير وسلام.

ويشارك في المنتدى 25 شابًّا من أوروبا، قامت باختيارهم أسقفيَّة كانتربري بلندن، و25 شابًّا من العالم العربي، اختارهم الأزهر الشريف ومجلس حكماء المسلمين من عدة دول عربية، مع الحرص على تنوع مشاربهم الدينية والتعليمية والثقافية، بما يعكس ثراء الشرق وتعدد جذوره الفكرية والثقافية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم