الأول بـ«الثانوية الأزهرية» يكشف عن رغبته الجامعية

الطالب عبدالله محمد الشحات مصباح وسط والديه
الطالب عبدالله محمد الشحات مصباح وسط والديه

فرحه عارمة؛ انتابت أسرة عبد الله محمد الشحات مصباح، الطالب بمعهد محمد رجب الأزهري في سجين الكوم بالغربية، والذي حصل على نسبة 100% في الثانوية الأزهرية.

 

 وعبرت أسرة الطالب، عن فرحتها فور اتصال فضيلة الأمام الأكبر، شيخ الأزهر، د. أحمد الطيب، الذي أبلغهم بحصول نجلهم على المركز الأول، وطالبهم "الطيب" بالاستعداد لتكريمه في أقرب وقت.

 

وقال محمد الشحات مصباح، والد الطالب الأزهري الحاصل على 100%: "كان كل همي أن يتفوق ابني الوحيد الذي لم أرزق غيره، والحمد لله الذي حقق أمنيتي".

 

 

وقال الطالب عبد الله مصباح، إن النجاح الذي حققه، يأتي تلبية لرغبة والديه الذين تمنيا تفوق نجلهما، مضيفًا أن فضيلة الإمام الأكبر، أجرى اتصالا به فى العاشرة والنصف صباحًا، وأبلغه بحصوله على 650 درجة بنسبة 100%، مؤكدا أنه لم يتمالك نفسه من الفرحه فور تلقي المكالمة.

 

وأوضح الطالب، أنه اجتهد طوال الدراسة، وكان يذاكر لمدة 7 ساعات يومًيا، وفيما يتعلق بدور والديه في هذا النجاح، أوضح "مصباح"، أن والدته كانت تساعده في مذاكرة المواد الشرعية، أما والده فكان يساعده على مذاكرة المواد العربية، موجهًا الشكر لوالديه الذين وقفا بجانبه، ووفرا له كل الدعم، كما وجه الشكر لمدرسيه الذين ساعدوه في الحفاظ على مستواه المتفوق.

 

وفيما يتعلق بالكلية التي يرغب "مصباح" في الانضمام إليها، كشف الطالب أنه سيلتحق بكلية الطب، لتحقيق حلم والده، الذي ظل طوال حياته يحلم بأن يصبح نجله معيدًا بكلية الطب.

 

 ويعتبر عبد الله محمد الشحات، الابن الوحيد لوالديه؛ فالأب حاصل على دكتوراه فى اللغة العربية باب النحو والصرف، ويعمل إمامًا وخطيبًا بالأوقاف، كما أن والدته تعمل كمدرسة قرآن كريم بالمعهد الأزهري.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم