«جمعية مسافرون»: سانت كاترين تصلح كبديل لمزارات شمال سيناء المتوقفة

 سانت كاترين
سانت كاترين


قال الدكتور عاطف عبد اللطيف رئيس جمعية مسافرون للسياحة والسفر، وعضو جمعيتي مستثمري جنوب سيناء ومرسى علم، إن السياحة الإيطالية من المنتظر أن تعود بقوة عقب زيارات الايطاليين لمسار العائلة المقدسة بمصر ضمن برنامج الحج الكاثوليكي الذي أطلقته الفاتيكان بالتنسيق مع مصر مطالبا بتكثيف الحملات التسويقية والدعائية لهذا البرنامج في أوروبا وأمريكا.


واقترح عاطف عبد اللطيف في تصريحات صحفية له اليوم إضافة برنامج بديل لنقاط مسار رحلة مسار العائلة المقدسة حاليا بشمال سيناء ويكون البرنامج عبارة عن ضم مدينة سانت كاترين التي تضم مزارات العهد القديم في الديانة المسيحية كبديل يتوجه إليه أفواج الحجاج المسيحيين إلى دير سانت كاترين والمبيت لصعود جبل موسي وزيارة الشجرة المباركة  والوادي المقدس وقبر سيدنا هارون.


وأشار رئيس جمعية مسافرون إلى أن الهدف من ذلك هو أن يستمتع الزائر بالمكان الذي كلم فيه الله سبحانه وتعالي سيدنا موسى ثم ينتقل الى مسار العائلة المقدسة في العهد الجديد بعدها يقوم بزيارة كنائس مصر القديمة حيث الكنيسة المعلقة ومسجد عمرو بن العاص  والمعبد اليهودي ثم كنيسة العذراء بالمعادي وعمل فلوكة في النيل ثم يتوجه إلى وادي النطرون لزيارة دير الأنبا بيشوى ودير السريان ودير البراموس ثم يختتم الرحلة بزيارة المتحف والأهرامات


واقترح  عاطف عبد اللطيف برنامج أخر للسائح الذي لديه ملاءة مالية كبيرة يجمع بين مناسك الحج المسيحي والاستجمام عن طريق "النايل كروز" ويعتمد البرنامج على زيارة الحجاج لكنيسة العذراء بمسطرد وشجرة مريم بالمطرية وكنيسة ابوسرجة والكنيسة المعلقة والمتحف القبطي ثم يتوجه الحجاج الى مدينة بلبيس بالشرقية وسخا لزيارة كنيسة مريم العذراء والتوجه بعدها إلى بني سويف عن طريق رحلة نيلية مرورا بالمنيا لزيارة نقاط المسار  ثم يستمر بالنيل إلى  أسيوط لزيارة دير المحرق وجبل درنكة ومنها يستمر في رحلته النيلية إلى الأقصر وأسوان ثم يتجه إلى  مدينة سانت كاترين سواء عبر الأتوبيس أو بالطيران إلى شرم الشيخ ومنها إلى سانت كاترين أو إعادة تشغيل مطار سانت كاترين ليكون الطيران مباشر إلى سانت كاترين والعودة مرة أخري إلى القاهرة.

وأشار عاطف عبد اللطيف أن هذا البرنامج ممكن أن يتم التسويق له بداية من الموسم السياحي القادم .

وأوضح عاطف عبد اللطيف أن هذا البرنامج سيضاعف أعداد الحجاج المسيحيين لمصر بمختلف محافظاتها وسيخلق رواجا سياحيا وتجاريا من خلال بيع المنتجات الحرفية والتراثية التي تشتهر بها محافظات مصر وأيضا من خلال الزيارات المسيحية لمحافظات مصر في مسار الحج سيتم تسليط الضوء على حضارة وتاريخ وأثار مصر كلها عالميا وجذب المزيد من السياحة بأنواعها المختلفة من شاطئية وكلاسيكية وبيئية وغيرها.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم