وزيرة السياحة تلتقي «عمر سمرة»أول مصري يصعد قمة جبل إيفرست

وزيرة السياحة و عمر سمرة
وزيرة السياحة و عمر سمرة

التقت د.رانيا المشاط وزيرة السياحة عمر سمرة أول مصري وأصغر عربي يصعد إلى قمة جبل إيفرست في مايو ٢٠٠٧، والمؤسس والمدير التنفيذي بشركة وايلد جوانابنا المتخصصة في سياحة المغامرات.


 وقد تناول اللقاء الحديث عن سياحة المغامرات والتي أصبحت من أسرع الأنماط السياحية نموا في الآونة الأخيرة، وأكثرها انتشارا بين الشباب، وأصبحت تحتل نسبة كبيرة من حركة السياحة العالمية، حيث سلط عمر سمرة الضوء على هذا النشاط السياحي الهام، وعرض أفكارا للمساهمة في الترويج لسياحة المغامرات.


 وأشارت الوزيرة خلال اللقاء إلى أهمية تطبيق مفاهيم السياحة المستدامة خاصة فيما يتعلق بالحفاظ على البيئة وتنمية ودعم المجتمعات المحيطة بالمناطق السياحية، لافتة إلى إمكانية إعداد برامج تدريبية وحملات توعية، والتنسيق مع بعض المؤسسات السياحية الدولية مثل منظمة السياحة العالمية للمساهمة في تنمية تلك المجتمعات حتى يشعر أهالي هذه المناطق بالمردود الإيجابي للسياحة على حياتهم.


 وأضافت أن جانب كبير من سياحة المغامرات يتركز على دعم المجتمع المحلي والاستمتاع بالبيئة المحيطة مع الحفاظ عليها . 


وخلال اللقاء قدم عمر سمرة شرحا عن طريق "درب سيناء" أول درب ممشي طويل في مصر، وطرح أفكارا للمساهمة في التسويق لهذا المنتج السياحي الواعد، موضحا إنه يبدأ وينتهي عند خليج العقبة مرورا بجبل سانت كاترين بطول ٥٥٠ كم، مشيرا إلى أن هذا الدرب يمنح السائرين فيه فرصة لرؤية أفضل طبيعية برية في مصر، والتعرف على سكان المنطقة وتراثها.

وأضاف أن مجلة "واندرلاست" للرحلات وصفت درب سيناء بأنه أفضل الدروب الطبيعية في العالم، كما حاز على جائرة "وايدر وورلد" التي منحتها الهيئة البريطانية لكتاب الرحلات عام 2016 باعتباره أفضل مبادرة سياحية جديدة.


 وقد رحبت الدكتورة رانيا المشاط بالمقترحات التي تم عرضها وأشارت إلى أن الوزارة على استعداد للتعاون معه لتنفيذ هذه الأفكار في المستقبل.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم