إطلاق نار في «الفضاء» من خلال «الليزر»

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قال موقع نوفوستي أن وكالة «ناسا» الأمريكية، أفادت باستهداف الأقمار الاصطناعية بعضها للآخر في الفضاء، وذلك باستخدام أجهزة الليزر.

وقالت  «ناسا» عبر موقعها الرسمي عبر الانترنت، إنها نجحت في اختبار الأقمار الاصطناعية «GRACE-FO» الأمريكية، الذي أجري في المدار الأرضي باستخدام أجهزة الليزر.

وصارت الأقمار الاصطناعية تستخدم أجهزة الليزر، بدلًا من استخدام المستشعرات الكلاسيكية، ما يمكنّها من تلقي المعلومات الأدق.

مع ذلك، فإن الاختبار الأول لأجهزة الليزر الفضائية، لم يجر على أهداف أرضية، بل على أقمار اصطناعية مجاورة، حيث استهدف جهاز الليزر المنصوب في قمر اصطناعي قمرًا اصطناعيا آخر لتحديد موقعه الدقيق في المدار الأرضي.

وتستخدم أجهزة الليزر أيضا لنقل معلومات إلى أقمار اصطناعية أخرى، دون الاعتماد على مراكز أرضية لإرسال واستقبال المعلومات.

ترشيحاتنا

معرض التعليم

إصدارات أخبار اليوم