البابا تواضروس يدشن كنيسة العذراء والأنبا موسى بالنمسا

البابا تواضروس
البابا تواضروس

دشن قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية اليوم، كنيسة القديسة العذراء مريم والقديس القوي الأنبا موسى في جراتس بالنمسا.

 

شارك قداسته صلوات التدشين أصحاب النيافة الأنبا جابرييل أسقف النمسا والأنبا مارك أسقف باريس وشمال فرنسا والأنبا أنطونيو أسقف ميلانو، كما حضر الصلوات الأسقف الكاثوليكي كروان فاش، ورئيس هيئة برواورينتا فات فيتشا، ورئيسها السابق الدكتور مارتا.

 

وقال قداسة البابا في كلمته بالتدشين: "يوم التدشين بيكون يوم فرح كبير وتاريخه يبقي ثابتًا تحتفلوا به كل سنة واحكوا لأولادكم عن يوم تدشين كنيستهم، وعندما دشنا الكنيسة في أول الصلوات الناس ترد وتقول كيرياليسون وفى نصف الصلوات يرددوا الشعب آمين وفى آخر صلوات التدشين عند صب زيت الميرون نبدأ نمسح المذبح والمرد يكون هللويا ويوم التدشين يشابه يوم كتابة شهادة الميلاد للإنسان والتدشين شهادة ميلاد الكنيسة وكدة بنقول "كيرياليسون يعني يارب ارحم وآمين يعني استجب وهللويا يعني سبحوا الرب".

 

وأضاف أن تدشين الكنيسة هو يوم فرح ويزداد فرحكم فرح لأنه يوم عيد الرسل وكنيستكم جميلة ومتسعة والمذابح الثلاثة فيها على أسماء القديسين العذراء مريم والقديس موسى القوي والبابا أثناسيوس الرسولي والبابا كيرلس هؤلاء القديسين الذين سميت المذابح بأسمائهم بيكونوا موجودين معنا وفى وسطنا وهم ليسوا مجرد أسماء فقط بل نماذج لنا يجب ان نتمثل بها ربنا يبارك حياتكم وتفرحوا دائمًا بكنيستكم".

 

كان قداسة البابا قد وصل العاصمة النمساوية فيينا مساء الاثنين الماضي قادمًا من إيطاليا، في زيارة رعوية لإيبارشية النمسا.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم