أوائل الثانوية العامة| وزير التعليم الأسبق: العزيمة سر حصاد ابني المركز الثاني

المحرر مع د. جمال العربي
المحرر مع د. جمال العربي

«مفيش فرحان في الدنيا زى الفرحان بنجاحه».. جملة في أغنية للعندليب الأسمر لخصت المشهد داخل منزل د.جمال العربى، وزير التعليم الأسبق بعد إعلان أسماء العشرة الأوائل في امتحانات الثانوية العامة، وكان من بينهم الطالب عمر جمال العربي، الثاني على الجمهورية شعبة "علمي رياضيات"بمجموع 5و408 درجة بنسبة 63و99%.

 

«بوابة أخبار اليوم» التقت والد الطالب بمنزل العائلة الذي ملأت أرجاءه الفرحة والزغاريد، وقال: ابني عمر حدد هدفه منذ البداية وأصر على تحقيقه ونحن ساعدناه وسهرنا على راحته ووفرنا له الجو الملائم.

 

وأضاف العربي، أن ابنه كان متفوقا منذ دخوله مدرسة الشبان المسلمين التابعة لإدارة بنها التعليمية و التي كان لها فضلا كبيرا في تأهيله للتفوق فكانا متفوقا بالمرحلة الابتدائية ويحصل على الدرجات النهائية والأول على المحافظة بالشهادة الإعدادية.
 

أما والدة الطالب أكدت أنه كان يعتمد على كل مصادر التعلم سواء مواقع وكتب الوزارة والخارجية وربنا كلل مجهوده الذي بذله طوال العام بالنجاح  ولم اكف عن الدعاء له وكنا نسهر على راحته.

 

وقال الطالب عمر: «كان لدى إصرار وعزيمة على النجاح وبحمدالله تحقق وحصلت على المركز الثاني على مستوى الجمهورية، وأشكر كل من ساعدني  على النجاح وأمنيتي تحققت وهبقى مهندس بترول لأخدم بلدي، وأبي مثلى الأعلى الذي اعتز وافخر به».

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم