8 حالات يجوز فيها التصالح بقانون المرور الجديد.. تعرف عليها

8 حالات يجوز فيها التصالح بقانون المرور الجديد.. تعرف عليها
8 حالات يجوز فيها التصالح بقانون المرور الجديد.. تعرف عليها

غالبًا ما يقع السائق في مخالفة مرورية، ولا يجيد التعامل معها، فسرعان ما يقود سيارته وينطلق مسرعًا، ولا يدري بأن ذلك سوف يجعل المخالفة تكتب عليه ويتم احتسباها، وفي هذا السياق، تستعرض «بوابة أخبار اليوم»، الحالات التي يجوز فيها التصالح مع المرور، وإيضاح مزايا التصالح الفوري في القانون.

أجاز المشرع بنص المادة "80" من قانون المرور رقم 66 لسنة 1973 المعدل بالقانون رقم 155 لسنة 1999، حالات التصالح الفوري، متى قام المخالف بدفع مبلغ خمسة وعشرين جنيهًا، كما أجاز التصالح في المخالفات التي تقع من المشاة متى قام المخالف بدفع خمسة جنيهات، ورتب على التصالح انقضاء الدعوى الجنائية. 


وقد وضحت اللائحة التنفيذية لقانون المرور، حالات التصالح في مخالفات المرور وإجراءاته، ونوضح منها ما يلي: 


أولا: حالات التصالح الفوري في المخالفات التي تقع من قائدي المركبات: 


1- استعمال الأنوار المبهرة والمصابيح الكاشفة على وجه مخالف للمقرر في شأن استعمالها. 


2- وقوف المركبة ليلا بالطريق دون استعمال أنوارها المقررة. 


3- قيادة المركبة ليلا دون استعمال أنوارها المقررة. 


4- السماح بوجود ركاب على الأجزاء الخارجية للمركبة. 


5- عدم التزام الجانب الأيمن من نهر الطريق المعد للسير في الاتجاهين. 


6- عدم إتباع إشارات وعلامات وتعليمات المرور المنظمة للسير. 


7- مخالفة مركبات النقل لشروط الحمولة. 


8- استعمال أجهزة التنبيه على وجه مخالف للمقرر في شأن استعمالها.

 

ثانيا : حالات التصالح في المخالفات التي تقع من المشاة : 

1- عدم السير على الأرصفة في حالة وجودها. 


2- عدم استخدام ممرات عبور المشاة في حالة وجودها. 


3- اختراق الصفوف العسكرية أو المجموعات المنظمة وسائر المواكب الأخرى المصرح بها.


 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم