السودان يستدعي سفير الاتحاد الأوروبي 

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 استدعت وزارة الخارجية السودانية الأربعاء 11 يوليو، سفير الاتحاد الأوربي بالخرطوم جان ميشيل ديموند، احتجاجا على انتقاد الاتحاد يوم أمس الثلاثاء،  دولا أفريقية لعدم لوفاء بالتزاماتها القانونية تجاه تسليم الرئيس السوداني عمر البشير للمحكمة الجنائية الدولية، وذلك بعد أن زارها البشير مؤخرا.

 

  وقال وكيل وزارة الخارجية السفير عبد الغني النعيم في بيان ، أكدنا لسفير الاتحاد الأوروبي استياء السودان ورفضه لبيان الاتحاد الخاص بالضغط على بعض الدول الإفريقية والدعوة للاستجابة لمزاعم المحكمة الجنائية الدولية بشأن السودان".

 

وأكد السيد الوكيل أن رئيس الجمهورية  السوداني " يمارس مهامه السيادية بما فيها الزيارات الخارجية وفقاً لما تمليه عليه واجباته الدستورية  وطبقاً للقانون الدولي"، مشيراً إلى "أن السودان لا يقبل أن يزج به أو يخضع لأي إجراء أو تصرف مبني على ميثاق روما المنشئ للمحكمة الجنائية الدولي إذ أنه غير موقع على هذا الميثاق".

 

وتابع أن "هذه المحكمة خضعت للتسييس وتستهدف القادة الأفارقة دون غيرهم".
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم