عامٌ على دحض تنظيم «داعش» .. ماذا تغير في العراق؟

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

«انتهت دولة الخرافة»، هكذا هلل التليفزيون العراقي الرسمي قبل عامٍ من الآن، بعد نجاح القوات العراقية المؤلفة من الجيش والشرطة الاتحادية في السيطرة على مدينة الموصل، معقل تنظيم «داعش»  الإرهابي.

 

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أعلن في مثل هذا اليوم القضاء على تنظيم داعش، ودولة الخلافة المزعومة التي كان يدعي أعضاء التنظيم تحقيقها في سوريا والعراق.

 

ومن قبة مسجد النوري التاريخ أعلن أبو بكر البغدادي، زعيم التنظيم، قيام دولة الخلافة للتنظيم في مدينة الموصل القديمة في يونيو عام 2014، ومن نفس المكان وأد العراقيون التنظيم بالسيطرة على معقله، وعاصمة دولته المزعومة، لينتهي تنظيم داعش فعليًا.

 

وإن تبقى وفي الذكرى الأولى للانتصار على التنظيم الإرهابي، طلّ العبادي، أمس الثلاثاء، متوعدًا بملاحقة خلايا تنظيم ما يُعرف بالدولة الإسلامية "داعش"، في داخل العراق وخارجها، لحين القضاء عليها.

 

وأكد حيدر العبادي في بيانٍ أصدره بهذه المناسبة ، أن المرحلة القادمة ستشهد تنفيذ خطط إعادة الإعمار داعيًا الأطراف العراقية إلى التكاتف، كما أثنى على دور القوات العراقية في تحرير الأرض.

 

العراق بعد التخلص من تنظيم داعش إكلينيكيًا تغيرت كثيرًا، فأجرت أول انتخاباتٍ برلمانيةٍ في البلاد، وإن لم يتم الاستقرار بعد على تشكيل حكومةٍ في البلاد، بعد أن أفرزت الانتخابات تفوق التحالف المدعوم من الزعيم الشيعي مقتدى الصدر.

 

ولا تزال مفاوضات تشكيل الحكومة جارية في العراق، كما أن الانتخابات شابتها بعد التجاوزات التي دفعت البعض للمطالبة بإعادة الانتخابات.

 

في انتظار الفرج

لكن الإحباط لا يزال يحوم حول بعض العراقيين، الذين لم يتمكنوا من العودة إلى ديارهم بعد، رغم مرور عامٍ على تحرير أرض الموصل من التنظيم الإرهابي، وقد وعد العبادي أن تحرير الموصل فتح الباب واسعًا أمام عودة أهلها إلى منازلهم وحياتهم الطبيعية، بعد عناء النزوح.

 

إعمار البلاد لم يتحقق بعد، وفي هذا الصدد، قال العبادي إن مرحلة البناء والإعمار والاستقرار للمناطق المحررة وكل مناطق العراق، بدأت بخطواتها الأولى، وكما عاهدناكم بالنصر وتحرير الأرض وتحقق، فإننا الآن وضعنا الخطط والاستراتيجيات الكاملة لإعمار وبناء البلد وبدأ تنفيذها».

 

العراقيون لا يزالون ينتظرون تحقق هذا الأمر على أرض الواقع، وأن يعود النازحون إلى ديارهم من جديد، وأن يتم إعمار البلاد التي أثقلها كاهل ثلاث سنوات من سيطرة داعش والحرب ضده، ومن قبله الاحتلال الأمريكي للعراق.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم