سفينة بريطانية في زيارة إلى الإسكندرية لتعزيز التعاون البحري بين مصر وبريطانيا

قبطان السفينة والملحق العسكري يأدون التحية أمام منصة الجندي المجهول بالإسكندرية
قبطان السفينة والملحق العسكري يأدون التحية أمام منصة الجندي المجهول بالإسكندرية

زارت السفينة البريطانية HMS ARGYLL قاعدة الإسكندرية البحرية بهدف تيسير إجراء محادثات بين كبار الضباط من القوات البحرية المصرية والبريطانية حول تعزيز أواصر التعاون المستقبلي، بما في ذلك عمليات التدريب البحري وتحقيق الأمن البحري في البحر الأبيض المتوسط والبحر الأحمر.

وقد قام طاقم السفينة HMS ARGYLL باستضافة حفل استقبال على متنها لعدد من الضيوف البارزين من بينهم قائد القوات البحرية المصرية الفريق أحمد خالد حسن سعيد، والقنصل العام البريطاني بالإسكندرية ويندي فريمان، والنائبتين بمجلس النواب المصري إنجي مراد فهمي ومي محمود.

وخاضت السفينة HMS ARGYLL مسيرة مهنية متميزة في تاريخ القوات البحرية البريطانية، بدءًا من مكافحة تهريب المخدرات في منطقة البحر الكاريبي إلى مكافحة عمليات القرصنة في منطقة الشرق الأوسط.

وتمتلك السفينة طاقمًا مكونًا من أكثر من 200 ضابطٍ بما فيهم ضابطتين بحريتين، ومن المقرر أن تنضم السفينة إلى أصول قوات الائتلاف لإجراء عمليات الأمن البحري في منطقة الخليج.

وتعليقا على الزيارة، صرح السفير البريطاني جون كاسن بقوله: "تواجه مصر والمملكة المتحدة تحديات مشتركة في الأمن البحري ومكافحة الإرهاب، لن تترك المملكة المتحدة مصر وحيدة في مجابهة التحديات الأمنية في المنطقة، وتعد زيارة السفينة HMS ARGYLL الأخيرة في سلسلة خطوات رفيعة المستوى للمضي قدمًا بعلاقتنا العسكرية من أجل توطيد الروابط بين قوتيْنا البحريتين".

كما أدلى ملحق الدفاع البريطاني العقيد إدوارد ساندري بقوله، "تعتبر زيارة السفينة HMS ARGYLL مثالًا لتعميق العلاقات العسكرية بين مصر والمملكة المتحدة، إننا نواجه التهديدات المشتركة معًا، وعلاقتنا البحرية المتنامية ما هي إلا مثال واحد لهذا التعاون".

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم