داعية سلفي يعلق على «النشيد الوطني» بالمستشفيات: «القرآن أولى»

صورة موضوعية
صورة موضوعية

علق الداعية السلفي سامح عبد الحميد، على قرار وزيرة الصحة د. هالة زايد، بإذاعة النشيد الوطني وقسم الأطباء، عن طريق الإذاعات الداخلية بالمستشفيات، قائلا: «سماع القرآن في المدارس والمستشفيات أولى».



وأضاف «عبد الحميد»، في تصريحات خاصة لـ«بوابة أخبار اليوم»، أنه عندما يبدأ الطالب والطبيب وأي موظف يومهم بسماع آيات من كتاب الله، فهذا يمنحهم التدبر والخشوع ويُتقن الطالب في دراسته، ويُحسن الطبيب إلى المرضى، وكل عامل يستشعر تقوى الله في وظيفته، والخوف من الله والتذكير بالدار الآخرة.



وأوضح الداعية السلفي، أن الوطنية لا تُغرس في النفوس بمجرد سماع النشيد الوطني، ولكن التربية الإيمانية هي التي تغرس في النفوس المحافظة على الوطن، وتبث الإخلاص في العمل، والجد في الوصول للنجاح، وتزول السلبيات مثل الرشاوى والفساد والمحسوبية، وتعلو مصلحة مصر على المصلحة الشخصية.



وأعلنت وزيرة الصحة أن القرار سيبدأ من اليوم، وسط حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما أعلنت بعض المستشفيات عدم وجود إذاعات داخلية من الأساس.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم