الإعدام شنقا لقاتل عامل مسجد الزقازيق

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قضت محكمة جنايات الزقازيق، بمعاقبة عامل خردة بالإعدام شنقا، لقيامة بقتل جارة اثناء تأدية عملة بالمسجد .

صدر الحكم برئاسة المستشار علاء الدين شجاع، وعضوية المستشارين محمد مصطفى عبيد، واشرف عبيد على، وامانة سر ايمن حسونة .

ترجع وقائع القضية الى شهر يوليو من العام الماضى، حيث تلقى اللواء رضا طبلية مدير أمن الشرقية إخطارا من مستشفى الزقازيق بوصول ياسر ابراهيم امين 55 عاما عامل بمسجد التعاون بحى ثان الزقازيق مصابا بجرح قطعى نافذ بالبطن وانة لفظ انفاسة متاثرا باصابته،وتوصلت تحريات الرائد عصام عتيق رئيس مباحث قسم ثان الزقازيق إلى أن وراء الحادث عامل خردة 24 عاما جار المجنى علية بقرية بهنباى وانة يعانى من اضطراب نفسى نتيجة تعاطية المواد المخدرة، وأنه فى يوم الحادث  تربص بالمجنى عليه على باب المسجد وقام بطعنة بمطواة فى بطنة وفر هاربا.

تم القبض علية واحالتة للنيابة التى قدمتة لمحكمة الجنايات والتى أصدرت حكمها.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم