«إنقاذ فتيان الكهف»| إخراج 8 حتى الآن.. والأطفال طلبوا تناول «الأرز»

صورة للجارديان من أمام الكهف المحتجز فيه الفتية ومدربهم
صورة للجارديان من أمام الكهف المحتجز فيه الفتية ومدربهم

لازالت السلطات في تايلاند تواصل عملية إنقاذ الأطفال المحتجزين منذ أيام داخل أحد الكهوف منذ أيام والمعروفين باسم فتيان الكهف.


وكان 12 طفلا ومدرب كرة القدم الخاص بهم تم احتجازهم داخل كهف كهف ثام لوانج خون نام نانج نون بعد ما حاصرتهم المياه من كل اتجاه، وهي القضية التي لاقت تعاطف كبير من قبل العالم كله.


متى بدأت عملية الإنقاذ؟

بدأت تايلاند عمليات إنقاذ فتيان الكهف أمس الأحد 8 يوليو عن طريق 10 غطاسين دوليين انضم لهم 4 آخرين في وقت سابق، وذلك بعد انخفض منسوب المياه داخل الكهف لأدنى مستوى منذ 10 أيام، ونجحوا في إخراج 4 أطفال لليوم الأول من العملية قبل أن يتم إيقافها.


واستأنف القوات عمليات الإنقاذ اليوم الاثنين بعد ما عاد نفس طاقم الغطاسين الذين نفذوا العملية الأولى إلى داخل الكهف مرة أخرى ونجحوا حتى الآن في إخراج طفلين آخرين.


كم عدد الأطفال الذين تم إنقاذهم؟


وصل عدد الأطفال الذين تم إنقاذهم إلى 8 أطفال حتى الآن بحسب صحيفة الـ«جارديان» البريطانية، بواقع 4 أطفال في اليوم الأول و4 في اليوم الثاني.


ما حالة الأطفال الصحية؟


أكد المسئولين في تايلاند أن الحالة الصحية للأطفال الـ4 الذين تم إنقاذهم في اليوم الأول للعملية جيدة جدا، وأنهم طلبوا تناول الأرز بالريحان التايلاندي خلال تواجدهم في أحد المتشفيات للحصول على الرعاية الصحية اللازمة.


كيف تتم عملية الإنقاذ؟


بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية فإن عملية الإنقاذ شارك فيها قرابة الـ10 غواصين من كافة أنحاء العالم قبل أن ينضم إليهم 4 آخرين من أجل دعمهم في تسريع وتيرة الإنقاذ.


وأضافت أن كل طفل من الأطفال الأربعة تمت مرافقته من جانب اثنين من الغطاسين، وارتدى الطفل قناع للغطس يغطي وجهه بالكامل، وتم توصيله بأحد أنابيب الأكسيجين التي حملها أحد الغاطسين.


وتابعت أن عملية الإنقاذ اعتمدت على أن يتم شد أحد الحبال من خارج الكهف حتى المكان الذي يتواجد فيه الأطفال المحتجزين ويمسك الأطفال بهذا الحبل على أن يساعدهم الغطاسين على الخروج من الكهف، وفي أسفر عن خروج 4 حتى الآن.


 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا