روسيا 2018| كلاعب ألماني.. كيف تتعلم من الفراعنة «تغفيل المدرب»؟

روسيا 2018| كلاعب ألماني.. كيف تتعلم من الفراعنة «تغفيل المدرب»؟
روسيا 2018| كلاعب ألماني.. كيف تتعلم من الفراعنة «تغفيل المدرب»؟

«زوجة أحد اللاعبين كانت داخل الغرفة.. فجأة سمع الأمن أصوات صراخ، وبعد تفقد الغرفة اكتشف الجميع أنها تتشاجر مع أحد أعضاء الجهاز الفني لإشراك زوجها» هكذا وصف الإعلامي أحمد شوبير في برنامجه «مع شوبير» المذاع عبر فضائية «صدى البلد»، سقطة جديدة لبعثة المنتخب الوطني المشاركة في نهائيات كأس العالم روسيا 2018.

 

وهذه السقطة لم تكن الأولى من نوعها، إذ يحكي الكاتب الصحفي محمود صبري- أحد الصحفيين الذين تواجدوا في روسيا- عن الأزمة الأكبر التي جرت في روسيا قائلاً: «نجحت القناة العربية في اختراق المعسكر عبر أحد اللاعبين المعروفين بتسجيل برنامجها اليومي من داخل غرف اللاعبين بمقابل مادي كبير، وعندما اكتشف الأمر تم تحديد اللاعبين وعددهم 8 لاعبين، يقودهم الكابتن، وبدلاً من اتخاذ موقف ضدهم صمت الاتحاد، لأن اللاعبين ردوا عليهم بأنه لا يوجد في عقودهم ما يمنعنهم من ذلك»، على حد قوله.

 

وقال صبري، عن اللحظة التي كانت تعقب عودة اللاعبين لمقر الفندق بعد كل هزيمة: «ما حدث بعد العودة للفندق كأن شيئًا لم يحدث، أو أن الأمر لا يعنيهم، فضحكات وابتسامات وسخرية من ردود الأفعال على السوشيال ميديا، وتبادل النكات»، على حد وصفه.

 

وهذا بخلاف الشائعات التي لم يقف أحد على صحتها حتى الآن، مثل أزمة تواجد الفنانين داخل مقر إقامة اللاعبين، وتشتيت انتباههم، كما لم يتخذ الجهاز الفني للمنتخب المصري أو أعضاء مجلس إدارة اتحاد كرة القدم- الذين تواجدوا بكامل عددهم مرافقين للبعثة- أي قرارات من شأنها ردع اللاعبين أو معاقبتهم.

 

وفي المقابل، إذا ما عبرنا البحر المتوسط وتعمقنا في القارة العجوز وصولاً إلى ألمانيا، لنرى ما فعله المدير الفني للمنتخب الألماني يواكيم لوف، للسيطرة على لاعبي المانشيفت المشاركين في نهائيات كأس العالم روسيا 2018، إذ نشرت صحيفة «بيلد» الأشهر في ألمانيا، تحقيقًا عن أسباب خروج ألمانيا من النهائيات، وكان على رأسها إدمان اللاعبين لألعاب «الفيديو جيم»، وقضاء أوقات كثيرة في ممارستها، وإهمال أوقات النوم المحددة سلفًا.

 

ولمواجهة ذلك، قرر قرر المدير الفني الألماني على الفور قطع اتصال الفندق بالإنترنت، ليمنع اللاعبين من ممارسة تلك الألعاب، أو حتى تصفح المواقع، وذلك للتركيز في مبارياتهم فقط.

 

جدير بالذكر، أن الاتحاد الألماني لكرة القدم قرر تمديد عقد «لوف» مع الماكينات الألمانية، رغم خروج المنتخب الألماني من الدور الأول للمونديال.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم