نقيب الصحفيين: استقالة أبو السعود محمد مرفوضة

نقيب الصحفيين عبد المحسن سلامة
نقيب الصحفيين عبد المحسن سلامة

علق نقيب الصحفيين الكاتب الصحفي عبد المحسن سلامة، على طلب الإعفاء الذي تقدم به عضو مجلس النقابة أبو السعود محمد، أنه لم يصل لمجلس النقابة أي طلب رسمي، مؤكدًا أن الاستقالة مرفوضة شكلاً وموضوعًا.


وقال "سلامة"، في تصريح لـ"بوابة أخبار اليوم "، إنه يحترم عضو مجلس نقابة الصحفيين ويقدره، ويتمنى عودته من رحلته في ألمانيا لظروف اضطرارية أبعدته عن النقابة كل هذه الفترة، مضيفًا: "ظروفه جعلته بعيدًا نسبيا عن الأحداث، وربما تكون المعلومات غير مكتملة بالنسبة له".


وأضاف نقيب الصحفيين: "سأتواصل معه وأشرح كل التفاصيل وأوضح الأمور ومتأكد أنه سيتفهم الأمر"، مؤكدًا حرصه على وجود "أبو السعود" بمجلس النقابة.


وتقدم عضو مجلس نقابة الصحفيين أبو السعود محمد، بطلب إلى نقيب الصحفيين عبد المحسن سلامة، ومجلس  النقابة، وأعضاء الجمعية العمومية، لإعفائه بشكل نهائي من عضوية مجلس إدارة النقابة، متمنيًا التوفيق لجميع الزملاء في المجلس لصالح المهنة والصحفيين.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم