البنك المركزي يعلن الاحتياطي النقدي خلال ساعات وتوقعات بارتفاعه

طارق عامر
طارق عامر

يعلن البنك المركزي المصري برئاسة طارق عامر، خلال ساعات عن قيمة صافى الاحتياطيات الدولية من العملات الأجنبية الموجودة في خزائن البنك المركزي، عن شهر يونيو 2018.

وتشير التوقعات، إلى ارتفاع قيمة الاحتياطيات النقدية من العملة الأجنبية بخزائن البنك المركزي، خلال شهر يونية نتيجة للسياسة التي يتبعها البنك المركزي في إدارة الاحتياطي النقدي، ولزيادة التدفقات النقدية من العملات الأجنبية سواء في صورة استثمارات أجنبية مباشرة أو غير مباشرة، بالإضافة إلي دخول الشريحة الرابعة من قرض صندوق النقد الدولي بعد اتمام المراجعة الثالثة لبرنامج الاصلاح الاقتصادي المصري.

يذكر أن البنك المركزي المصري، كشف في 4 يونيو الماضي، عن إجمالي الاحتياطي النقدي من العملات الأجنبية بخزائن البنك المركزي للشهر الخامس على التوالي، والذي سجل نحو 44.138 مليار دولار بنهاية مايو الماضي، بالمقارنة بنحو 44.03 مليار دولار في نهاية أبريل 2018.

وأكد البنك المركزي المصري، أن الاحتياطي النقدي من العملات الأجنبية بخزائن البنك المركزي، ارتفع بقيمة بلغت نحو 108 مليون دولار بنهاية شهر مايو 2018، بالمقارنة بشهر أبريل السابق له.

وارتفع الاحتياطي النقدي من العملات الأجنبية بالبنك المركزي المصري، للشهر الخامس على التوالي، وبلغت قيمة الارتفاع نحو 5.939 مليار دولار، بالمقارنة بالاحتياطي النقدي في نهاية يناير والذي سجل فيه 38.2 مليار دولار.

ويعد تسجيل «الاحتياطيات النقدية الأجنبية» قيمة 44.138 مليار دولار، هو الأكبر على الإطلاق في تاريخ احتياطي البنك المركزي المصري.

ويكفى الاحتياطي النقدي من العملات الأجنبية بالبنك المركزي المصري، احتياجات مصر من السلع الغذائية الأساسية لمدة تتجاوز الـ 10 شهور.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم