جماعة مرتبطة بالقاعدة تعلن مسؤوليتها عن هجوم على القوات الفرنسية في مالي

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أعلنت جماعة إسلامية مرتبطة بتنظيم القاعدة في مالي مسؤوليتها عن هجوم تعرضت له القوات الفرنسية في بلدة جاو في شمال مالي يوم السبت وذلك حسبما قال موقع سايت الأمريكي المتابع لمواقع الجماعات المتشددة على الانترنت اليوم الاثنين 2 يوليو نقلًا عن صحفي عادة ما يتلقى بشكل مباشر أنباء إعلان المسؤولية.

وقالت جماعة نصرة الإسلام والمسلمين إن الهجوم الذي قتل فيه أربعة مدنيين، وقد أُصيب أربعة من أفراد القوات الفرنسية كان رسالة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قبيل زيارته لموريتانيا اليوم الاثنين.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم