«التعليم»: نجحنا في مهمة الامتحانات.. وقضينا على «حنفية التسريبات»

 مدير الإدارة العامة للامتحانات
مدير الإدارة العامة للامتحانات

قال خالد عبد الحكم، مدير الإدارة العامة للامتحانات ونائب رئيس امتحانات الثانوية العامة، «إن الوزارة نجحت في مهمتها خلال امتحانات الثانوية العامة، حيث جاءت جميع الأسئلة سليمة دون أى أخطأ، لكن الجدل الذي أثير حول امتحاني الكيمياء والأحياء لا داعى له».

 

وأضاف «عبد الحكم»، في تصريحات صحفية، أن التركيز خلال السنوات الماضية أثناء أداء الطلاب الامتحانات كان منصبا على التسريب، لكن هذا العام تمكنت الوزارة من غلق «حنفية التسريب»، ومنعت خروج أي نتائج من داخل الكنترولات.

 

ووصف خالد عبد الحكم، محاولات الغش بخروج نموذج الإجابات بعد الامتحان بالأسلوب غير السليم، قائلا: «نحن نريد بناء الدولة وليس هدمها، حيث تقوم المطبعة بطباعة الأسئلة وصندقتها بالداخل دون الخروج نهائيا من مقر المطبعة».

 

ووجه مدير الإدارة العامة للامتحانات الشكر للجهات التى بذلت مجهودا كبيرا فى امتحانات الثانوية العامة والمديريات التعليمية، والهيئات الفنية لواضعى الامتحانات، لافتا إلى أن ما تم خلال الفترة الماضية من تعديل نماذج الإجابة كان هدفه إضافة بدائل للإجابات وليس خطأ في الأسئلة.

 

وبدأت امتحانات الثانوية العامة 3 يونيو الماضي ومن المقرر أن تنهي مطلع يوليو المقبل، وشددت وزارة التربية والتعليم على مواجهة ظاهرة الغش بالامتحانات، حيث علمت على زيادة أعداد العصا الإلكترونية المخصصة للكشف عن أجهزة المعادن والهواتف المحمولة بلجان سير الامتحان، وزيادة الأعداد المخصصة منها بكل لجنة سير امتحان ليصبح عددها 6 بدلاً من 4، خاصة باللجان ذات الكثافات الطلابية المرتفعة.

 

 

وراعت الوزارة زيادة عدد أعضاء الأمن باللجان، خاصةً التي شهدت توترًا بامتحانات العام السابق، كما أعلنت عن تشكيل فريق لمكافحة الغش الإلكتروني لرصد المواقع والصفحات الإلكترونية، التي تستعد للإخلال بأعمال الامتحانات، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وغلق الحساب الإلكتروني الخاص بالصفحة قبل موعد انعقاد الامتحانات بفترة كافية، حرصًا على تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين الطلاب.

 

 

وشكلت الوزارة غرفة عمليات محلية بالمحافظات للاطمئنان على انتظام سير العملية الامتحانية، واتخاذ الإجراءات الكفيلة بتوفير المناخ الهادئ للطلاب خلال فترة انعقاد الامتحانات، كما شكلت غرفة عمليات من أعضاء المكتب التنفيذي لاتحاد طلاب مدارس الجمهورية للتواصل مع الطلاب عقب انتهاء الامتحان وإمداد غرفة العمليات المركزية بتقرير فني يومي عن انطباعات الطلاب عن الامتحانات.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم