مكرم: «مبارك» رئيس وطني.. و«هيكل» أنقذني من حكم بالسجن 25 سنة

 مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلي لتنظيم الإعلام
مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلي لتنظيم الإعلام

قال مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، إن الصحافة القومية تمثل مهنة الصحافة والخبرة الصحفية المصرية وضمير مصر، وأن كبار الصحفيين تخرجوا منها "ولا تزال هي أكثر الأوعية الصحفية التزاما بأصول المهنة".

وأضاف «مكرم»، في حوار ببرنامج «الجمعة في مصر» مع الإعلامية ياسمين سعيد على قناة «MBC مصر»، أن العصر الإلكتروني مفترق طرق، قد يؤدي إلى ازدهار كبير في الصحافة المصرية أو اندثارها للأبد، وهو أمر متعلق بالصحفيين المصريين وقدرتهم على الحفاظ على المؤسسات والارتقاء بأساليب المهنة.

وأوضح أنه حين تولى مسؤولية نقابة الصحفيين لم يكن هناك سوى صحفيين اثنين فقط يمتلكان «كومبيوتر»، والآن نحو 40% من الصحفيين المصريين يمتلكون أحدث الأجهزة التكنولوجية، مشيرا إلى أن الراحل محمد حسانيين هيكل أنقذني من الحكم بالسجن 25 سنة.

وأشار إلى أن الفترة الجيدة التي عاشتها الصحافة، كانت بعد هزيمة 1967، وأنه حين تزدهر الصحافة «تتفتح ألف وردة كل يوم»، لافتا إلى أن الرئيس الأسبق حسني مبارك كان يحسن التعامل مع الصحافة، وكان يتواصل بنفسه مع عدد كبير من الصحفيين ويضعهم في تمام الصورة لما يحدث.

وأوضح أنه «لا غبار على فترة حكم مبارك.. هو رئيس وطني بلا شك، لكنه أخطأ حين حكم أكثر مما ينبغي، كما أخطأ حين أشرك نجله وزوجته في القرار في نهاية عهده».
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم