رحلة العائلة المقدسة تجذب مسيحيي العالم للسياحة بمصر

رحلة العائلة المقدسة
رحلة العائلة المقدسة

وسط توقعات بانتعاشة جديدة للقطاع السياحى، استمر عودة رحلات مسار العائلة المقدسة إلى مصر، بعد تحسن الأوضاع الأمنية، وصل للقاهرة أمس الأول ثالث رحلات الحج المسيحي بوفد إيطالي، الذي ليتجول بين الأماكن الدينية والتاريخية.

 

واستقبل المهندس أحمد يوسف رئيس هيئة التنشيط السياحى، وفداً سياحياً لجمعية Unitalsi الخيرية الإيطالية المختصة بتنظيم رحلات سياحة دينية، التى قامت بتنظيم الرحلة والتى تستمر حتى بعد غد الخميس.

 

ويرافق الوفد رئيسة جمعية Unitalsi إيطاليا، ورئيس Unitalsi إقليم لاتسيو، وأسقف كنيسة مدينة ڤيتربو Viterbo الإيطالية، والأنبا برنابا السريانى أسقف الكنيسة القبطية بروما وتورينو، كما يرافقهم وفداً اعلامياً من الصحافة والتليفزيون التابع لدولة الفاتيكان، وعماد فتحى المستشار السياحى المصرى فى روما.

 

ورحبت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة، بالوفد الذى نظمته الجمعية الإيطالية، مؤكدة ترتيب برنامج للوفد يتضمن زيارة عدد من الأماكن التى يشملها مسار رحلة العائلة المقدسة، متمنية لهم الاستمتاع بزيارتهم إلى مصر.

 

وأضاف يوسف، أن وزارة السياحة كانت قد نظمت فى فبراير الماضى رحلة تعريفية لوفد من جمعية UNITALSI لزيارة النقاط الخمس التى تشملها المرحلة الأولى للمسار من أجل الترويج لرحلة العائلة المقدسة، رافقهم وفد إعلامي من كبريات وكالات الأنباء والصحف الإيطالية، حيث أعلنت الجمعية وقتها اعتزامها ترتيب رحلات لمسار العائلة المقدسة.

 

واكد  نادر جرجس، عضو اللجنة الوزارية لإحياء مسار العائلة المقدسة أن هناك حراسة أمنية مشددة على الوفد وجميع المناطق التى سيتم زيارتها، وحيث بدأت أولى زيارات الوفد لكنيسة العذراء مريم الأثرية بالمعادى التي تعد أقدم كنائس القاهرة وزارتها العائلة المقدسة واحتمى بها السيد المسيح والسيدة العذراء بعد هروبة من هيرودس في فلسطين إلى مصر وبعدها انتقل الى الاكليريكية لمقابلة البطريرك والاحتفال بالقداس الإلهي.

 

وأضاف «جرجس» أن اليوم الثانى توجه الوفد لزيارة منطقة الأهرامات وأبو الهول ومشاهدة فعاليات الصوت والضوء والمتحف المصرى، وانبهرو بالآثار الفرعونية، وسوف يقومون فى يومهم الثالث بزيارة كنيسة مصر القديمة، أما اليوم الرابع سيتجهون إلى وادى النطرون لزيارة آخر المناطق التى تمت إضافتها فى برنامج الرحلة، ومن المقرر أن يتقابل الوفد قبل مغادرته القاهرة صاحب القداسة البابا تواضروس بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية للاقباط الأرثوذكس.

 

وأشار إلى أن الوفد الإيطالى يعد ثالث وفد لحجاج العائلة المقدسة يقوم بزيارة الأراضى المصرية، خاصة أن هناك وفدا هنديا وفلبينيا قاموا بزيارة مصر فى شهرى إبريل ومايو الماضيين، بعد أن توقفت الرحلات منذ القرن 15.

 

وأعرب أسقف كنيسة مدينة ڤيتربو الإيطالية (Viterbo) المونسينيور فوما جاللى عن سعادته بوجوده فى مصر لأول مرة، مشيرا إلى أن مصر بلدا كبيرا وتمتلك حضارة عظيمة، وأكد على أن زيارته لمصر تمثل قيمة روحية بالنسبة له حيث سيتمكن خلالها من تتبع خطى العائلة المقدسة.

 

واكد بندتتيني مسئول الوفد الايطالي ان زيارته لمسار العائلة المقدسة حدث تاريخي، خاصة وانه مسؤل عن أول وفد سياحي ديني منظم بالتعاون بين الكنيسة والدولة ولذلك سوف يسجل فى التاريخ، خاصة وان غدا سيأتي الآلاف وسيشاركون فى رحلة العائلة المقدسة لأن هذا الحج هو مسيرة سلام ورجاء وأيضا للتأمل لكل الأماكن التى تواجد فيها السيد المسيح.

 

واضاف انه سيدعو الالاف لزيارة مصر والاستمتاع بطبيعتها الخلابة وجوها الرطب واثارها الفرعونية وجميع مقاصدها الاثرية والسياحية خاصة بعد فرض رجال الامن سيطرتهم على الشارع المصرى وتأمين جميع المنشأت سواء التاريخية او الدينية او الاثرية، واكد انه سيدعوهم ايضا لإقامة جسر من الحوار والمصالحة في كل الشرق الأوسط

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم