10 آلاف مباراة افتراضية تنحاز للمنتخب الألمانى وترشحه ليكون بطل مونديال ٢٠١٨

المنتخب الألماني
المنتخب الألماني

قبل إطلاق أول صفارة فى بطولة كأس العالم ٢٠١٨ التى تحتضنها روسيا، وقبل أن تتبارى المنتخبات المتنافسة، وحتى قبل حفل الافتتاح الذى سيدشن النسخة الحادية والعشرين للبطولة والمقرر فى وقت لاحق اليوم الخميس، راحت التكهنات والتوقعات ترشح المنتخب الفائز الذى سيتوج بكأس العالم، وتسابق هواة كرة القدم وأوساطها الشعبية حول العالم فى التخمين والرهان على صاحب مونديال روسيا 2018 . 


تنبؤات وتكهنات عديدة سوف يعضدها أو يدحضها ما ستسفر عنه المبارة النهائية فى البطولة والتى ستجرى بعد شهر كامل من الآن، والتكنولوجيا الحديثة التى تعد لغة العصر ليست ببعيدة عن تلك التخمينات بل أنها باتت وسيلة أساسية فى هذا المضمار، رغم أن لبطولة كأس العالم أحكامها الخاصة، وكل الاحتمالات واردة فيها، فكم من فرق كانت خارج المنافسة والحساب وفاجأت العالم بالفوز محطمة كل التوقعات، وكم من فرق خرجت منتخباتها من البطولة صفرة اليدين بعد أن كانت مرشحة للفوز بها . 


النسخ العشرون السابقة من بطولات كأس العالم شهدت فوز 8 منتخبات مختلفة باللقب، بعضها جاء مطابقا للتوقعات، فيما حاد الكثير منها عن ما أشارت إليه، حيث سجل المنتخب البرازيلي لقب الأكثر تتويجا بالكأس لفوزه به 5 مرات فى أعوام 1958، و1962، و1970، و1994 و2002، يليه المنتخب الإيطالي الذى حصل على البطولة 4 مرات في أعوام 1934، و1938، و1982 و2006، فيما أحرز المنتخب الألماني اللقب 4 مرات أيضا فى أعوام 1954، 1974، و1990، و2014، وفاز المنتخب الأرجنتيني باللقب مرتين، وفازت منتخبات إنجلترا وإسبانيا وفرنسا بلقب البطولة مرة واحدة، واستطاع منتخبا إيطاليا والبرازيل فقط إحراز لقب البطولة مرتين متتاليتين، في نسختي عامى 1934 و1938 بالنسبة لإيطاليا، وفى عامى 1958، 1962 بالنسبة للبرازيل .


التنبؤ بالفريق الفائز بالبطولة استند هذه المرة إلى دراسات حسابية معقدة قامت بها إحدى الشركات السويسرية المتخصصة فى الخدمات البنكية دون غيرها لضمان دقة توقعاتها، واعتمدت فى تحليلاتها على 10 آلاف مواجهة افتراضية بين المنتخبات المشاركة فى المونديال، وعلى دراسة تاريخ المنتخبات وعدد النجوم البارزين فى كل منها، وأدوارهم وتاريخ بطولاتهم ومدى قدرة كل نجم على تحويل وتعديل النتيجة لصالح فريقة .


انحازت الأرقام فى تلك الدراسة الحسابية إلى اختيار المنتخب الألمانى ليتوج بطلا لكأس العالم ٢٠١٨، وذلك من خلال نتائج البطولات الرقمية الافتراضية التى خاضها المنتخب، وحصل فيها الفريق الألمانى على نسبة 24% من عدد المرات كفائز بالبطولة، وذلك بفضل قوته وحسن استعداده وتنظيم صفوفه ونجومة المحترفين .


وجاءت البرازيل فى المركز الثانى بحسب الترشيحات الرقمية حيث حصل فريقها الافتراضى على 8ر19% من عدد الأصوات والبطولات الافتراضية، فيما جاء المنتخب الأسبانى الذى حصل على نسبة 1ر16% من التوقعات فى المرتبة الثالثة ٠
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم