فيديو| محمد مشارقة: لا مبرر لمنع تظاهرات الفلسطينيين

محمد مشارقة
محمد مشارقة

قالَ مُدير مركز تَقدم للدراسات في بريطانيا، محمد مشارقة، إنَّ منع السلطة الفلسطينية لتنظيم المَسيرات وإقامة التجمعات، بدعوى تعطيل حركة المواطنين في العيد، يزيد عمق «الشرخ» في العلاقة بين السلطة الفلسطينية وجمهورها.

وتساءل «مشارقة»، خلال لقائه ببرنامج «وراء الحدث»، المُذاع على شاشة «الغد» الإخبارية، مع الإعلامي بهاء ملحم: «كيفَ تُقطع رواتب المواطنين أو تُعاقب، هذه الفئة لا أقول عن جميع قطاع غزة، بحجج غير منطقية»، قائلاً: «هذا الشرخ الآن يَتعمق أكثر فأكثر.. تَعمق أكثر مع غزة». 

وأضاف: «من الذي يَصف لَهم هذه الوصفات البَائسة.. الآن هذه السلطة الفلسطينية التي هيّ من المُفترض أنّها تُعبر عن الوعي الجمعي لقضية وطنية».

وأشار «مشارقة»، إلى أنه لا يُوجد أي تَبرير وطني أو أخلاقي أو قانوني يُتيح للسلطة الفلسطينية في رام الله مَنع التظاهرات.

وكانت السلطة الفلسطينية، منعت تنظيم مَسيرات وإقامة تجمعات تُعطل حركة المُواطنين في العيد، بحسب وصف البيان، إذ يَأتي ذلك بعد خروج الفلسطينيين في رام الله في مُظاهرات تُطالب السلطة بِالتراجع عن إجراءاتها العقابية تجاه غزة.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم