حقيقة رفع الأذان على طريقة الشيعة في مسجد الإمام الحسين

صورة موضوعية
صورة موضوعية

نفى مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، ما تداولته العديد من صفحات التواصل الاجتماعي من صورة لمسجد الإمام الحسين بالقاهرة مع خبر مفاده رفع الأذان على الطريقة الشيعية، بصوت القارئ المصري فرج الله الشاذلي.

 

وتواصل المركز مع وزارة الأوقاف، التي أكدت أن تلك الأنباء غير صحيحة، موضحةً أن هذه الواقعة لم تتم على أرض الكنانة مصر ولا في مساجدها مطلقاً، وإنما ترجع إلى عام 2014 عندما سافر القارئ فرج الله الشاذلي إلى دولة إيران، وهو ليس موظفًا بالأوقاف ولا من العاملين بها، وعندما حدثت هذه الواقعة وانتشرت تم التحقيق مع المذكور في حينها عن طريق نقابة القراء، وتم وقفه من التليفزيون ومنعه من القراءة في المناسبات الدينية التابعة لوزارة الأوقاف، كما تم منعه من القراءة في مسجد إبراهيم الدسوقي حتى توفي في 2017.

 

وشددت الوزارة، على أن الصورة المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي ليست صورة مسجد الإمام الحسين، مؤكدةً على أن جميع مساجد مصر تدين بمذهب أهل السنة والجماعة، والأذان فيها على طريقة أهل السنة والجماعة.

 

وناشدت الوزارة، المواطنين بضرورة تحري الدقة وعدم الانسياق ونشر ما يتم تداوله على المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من أخبار مغلوطة، دون الرجوع لمصادرها الأصلية، والتأكد منها، منعًا للإضرار بمصلحة الوطن.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم