5 وزراء يحضرون مؤتمر الإعلان عن جوائز الدولة بالأعلى للثقافة..غدًا

المجلس الأعلى للثقافة
المجلس الأعلى للثقافة

يعلن المجلس الأعلى للثقافة، عن جوائز الدولة لسنة 2017، في تمام التاسعة مساء الثلاثاء بمقر المجلس بـ دار الأوبرا المصرية، وذلك بحضور وزراء "الثقافة، التعليم العالي، الشباب، الآثار ، والتربية والتعليم"، بالإضافة إلى عدد من الشخصيات العامة، ورؤساء الهيئات والنقابات.


وتَتدرج جوائز الدولة بين مستويات عدة، فهي تَشتمل على كل من:"جائزة الدولة التشجيعية، ثم جائزة الدولة للتفوق، ثم جائزة الدولة التقديرية، وأخيرا تأتى أرفع الجوائز وهى جائزة النيل"، وتُمنح كل جائزة منها في مجالات مختلفة، وقد يشتمل كل مجال على فروع عدة. 


وتمنح جوائز الدولة التشجيعية عن طريق التقدم إليها بعمل واحدٍ، ويتم اختيار العمل الفائز بناءً على تميزه في مجاله، وتُغطى جوائز الدولة التشجيعية فروعًا عدة هي: الفنون، والآداب، والعلوم الاجتماعية، والعلوم الاقتصادية والقانونية.


جدير بالذكر أن قيمة جائزة الدولة التشجيعية خمسون ألف جنيهٍ مصري "50000 جنيه مصري"  لكل فرع، ويشترط أن يكون المتقدم للجائزة من مواطني جمهورية مصر العربية، ولا يجوز التقدم لنيل الجائزة لمن سبق منحه جائزة الدولة التشجيعية في أىٍ من فروعها، ولا يجوز للمتقدم الانسحاب بعد انتهاء الموعد المحدد للتقدم، وإذا كان الإنتاج المقدم في أحد فروع الفنون، فعلى المتقدم إرسال بيانات تفصيلية عن هذا الإنتـاج، وإرجاء تقديمه إلى أن يطلب منه ذلك بمعرفة اللجنة المختصة.

 ويشترط في الإنتاج المقدم لنيل جائزة الدولة التشجيعية أن يكون ذا قيمة علمية أو فنية ممتازة، تظهر فيه دقة البحث وأصالته، وأن يضيف إلى العلم أو الفن ما هو جديد، وينفع الوطن خاصة والإنسانية عامة، وأن يكون قد سبق نشره أو عرضه أو تنفيذه، ولم يمض على ذلك أكثر من ثلاث سنوات حتى تاريخ إعلان الجائزة، وأن يقدم المتسابق إقرارًا بذلك موضحا به تاريخ أول نشر الإنتاج أو تنفيذه أو عرضه.

أما جائزة الدولة للتفوق، فتُمنح في مجالات: الفنون، والآداب، والعلوم الاجتماعية، وقيمة كل جائزة لكل من فروعها مئة ألف جنيه مصري، بالإضافة إلى ميدالية فضية تُمنح للفائز.

ولا يجوز تقسيم الجائزة، أو منحها لشخص واحد في ذات الفرع أكثر من مرة واحدة، ويشترط أن يكون المتقدم من مواطني جمهورية مصر العربية، وأن يكون قد مارس البحث العلمي أو تطبيقاته أو أي من مجالات الإبداع المذكورة، أو قدم إنتاجا فكريًّا في مجالات الفنون أو الآداب أو العلوم الاجتماعية، مدة لا تقل عن خمسة عشر عامًا، ولم يتوقف إلى الآن، وأن تكون البحوث أو المؤلفات أو الأعمال قد سبق نشرها أو عرضها أو تنفيذها، وأن يكون لهذا الإنتاج قيمة علمية أو فنية أو أدبية ممتازة تشهد له بالأصالة والقدرة على الابتكار والتوجيه.

كما لا يجوز أن يكون قد سبق حصول المتقدم على إحدى الجوائز التشجيعية من المجلس الأعلى للثقافة، خلال السنوات الخمس السابقة على الأقل، وأن يكون له بعد هذا المنح إنتاج تنطبق عليه الشروط المنصوص عليها في الفقرة السابقة، وألا يكون من بين المرشحين لهذه الجائزة أىٌّ من القائمين على الهيئة المرشِّحة، أو رؤساء مجالس إدارتها أو مجالس أمنائها أو أي من الوزراء وقت توليهم المسئولية. 

وفي حالة ترشح الشخص لأكثر من جائزة لابد من الاتصال به لاختيار إحداها ليوقع على ذلك، وأن يقدم طلبًا وفقًا للنموذج المعد لهذا الغرض إلى المجلس الأعلى للثقافة "الإدارة العامة لجوائز الدولة والمســـابقات".


أما جائزة الدولة التقديرية، فتُمنح في ثلاثة مجالات، وهى: الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية، ويبلغ عددها عشــر جـــوائز، وهى مُقسمة تفصيليًّا كالتالي: ثلاث جوائز مُخصصَّة لمجال الفنون بفروعه، وثلاث جوائز مُخصصَّة لمجال الآداب بفروعه، وأربع جوائز مُخصصَّة لمجال العـلوم الاجتماعية بفروعه؛ وقيمة جائزة الدولة التقديرية مئتا ألف جنيه مصري، بالإضافة إلى ميدالية ذهبية تُمنح للفائز بالجائزة.

ولا يجوز تقسيمها أو منحها لشخص واحد أكثر من مرة واحدة.

 وتقوم الهيئات العلمية العاملة بصفة أصلية في ممارسة البحث، والإنتاج في الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية، المحددة بقرار المجلس الأعلى للثقافة، بإرسال أسماء مُرشحيها لنيل جوائز الدولة التقديرية، مرفقة بمبررات الترشيح وسـيرة ذاتيـة وبيانات شخصـية لكل منهم، ويشترط فيمن يُمنح جائزة الدولة التقديرية، أن تكون له مؤلفات أو أعمال أو بحوث قد سبق نشرها أو عــرضها أو تنفيذها، وأن يكون لهذا الإنتاج قيمة علمية أو فنية أو أدبية ممتازة تظـهر فيه دقة البحث والابتكار، وأن يضيف إلى العلم أو الفن أو الأدب.
وجائزة النيل "في مجالات الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية" أرقى الجوائز المصرية، والتي تبلغ قيمتها 500 ألف جنيه.


ويتم هذا العام لأول مرة إضافة جائزة النيل العربية يحصل عليها احد المبدعين العرب.

وأنشأت الدولة جوائز للمبدعين والباحثين في مجالات الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية بموجب قانون رقم (37) منذ عام 1958 - والخاص بجوائز الدولة للإنتاج الفكري ولتشجيع العلوم والعلوم الاجتماعية والفنون والآداب، وقد أضيفت إلى تلك الجائزتين جائزتان جديدتان وهما جائزة النيل وجائزة الدولة للتفــوق.


وكان البرلمان قد وافق مؤخرا على عدد من التعديلات المتعلقة بجوائز الدولة أهمها رفع قيمة جائزة النيل إلى 500 ألف جنيه بلا من 400، وتحديد سن الجائزة التشجيعية بـ 40 عاما.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم