ترامب: أتوجه إلى سنغافورة للقاء كيم جونج أون من أجل السلام

كيم جونج أون ودونالد ترامب
كيم جونج أون ودونالد ترامب

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه سيتوجه إلى سنغافورة لعقد القمة مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون، من أجل السلام.

وقال ترامب في مؤتمرٍ صحفيٍ، بعد قمة الدول السبع الكبرى في كيبك، اليوم السبت 9 يونيو، "سأغادر بعد هذا المؤتمر إلى سنغافورة للقاء كيم جونج أون من أجل إحلال السلام، متابعًا "نتطلع للقاء كيم جونج أون، وهذا لقاءٌ مهمٌ جدًا بالنسبة لكوريا الشمالية وللعالم أيضًا.

وأضاف ترامب "ما سيحدث في سنغافورة لم يشهده العالم من قبل وهذه فرصة فريدة أمام كيم جونج أون للتوصل لشيء ما، موضحًا "فريق عملي قام بالشيء الكثير جدًا، ولدينا رؤية إيجابية، ومن يدري ربما نخرج بنتائج جيدة".

وتابع ترامب "أقل ما يمكن تحقيقه هو فتح قنوات جديدة للاتصال، سنلتقي وربما نبدأ تجربة جديدة، ولكن أعتقد أن الأمر سيأخذ وقتا طويلًا".

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم