خبراء الفلك .. يحذرون الوقوع في الحب اليوم

خبراء الفلك .. يحذرون الوقوع في الحب اليوم
خبراء الفلك .. يحذرون الوقوع في الحب اليوم

قالت خبيرة الأبراج عبير فؤاد، إنه يبدأ اليوم ٦ يونيو ٢٠١٨ بتنافر فلكي بين كوكبي "فينوس" في السرطان و"بلوتو" في الجدي ويتبعه مربع فلكي "وضع سلبي" بين "عطارد" في الجوزاء و"نبتون" في الحوت. 

 

وأضافت فؤاد، أن مواجهة فينوس وبلوتو تضع علينا جميعا من كل الأبراج ضغطا على العلاقات الخاصة من لا شيء قد تشعر أنت أو شريك حياتك بالشك والريبة والغيرة أو تشعر برغبة في التملك أو تشعر أنك مهدد قد نعيش دراما في علاقتنا بالبعض نتيجة للاستغلال أو لصراع القوى. 

 

وأشارت، إلي أن الوقوع في الحب اليوم ليس مناسبا إذ يمكن أن يكون الحب قناعا لاستغلالك أو استخدامك اليوم هناك روح عنف في الأجواء وميول إجرامية أو استعداد البعض لإدمان مواد مخدرة قد يمارس الشخص الأقوى قوته على الشخص الأضعف وقد ينتج عن ذلك حالة عدم توازن في العلاقات موضحه أن أفضل طريقة للتعامل اليوم مع شركاء الحياة أن نكون مخلصين وأمناء وألا نحاول ممارسة قوى التحكم والسيطرة على الطرف الآخر. 

 

وقالت إن المربع الفلكي بين "عطارد" و"نبتون" يتسبب في حالة تشوش عامة مما يعقد المناقشات والمفاوضات والاتفاقيات في مجال الأعمال والسياسة قد نعاني جميعا في هذا اليوم من وجود فجوة في التعامل أو سوء تفاهم أو سوء تفسير إذا كنت مجبرا على القيام بأعمال مهمة أو متابعة أمور قانونية،عليك أن تبحث عن النصيحة المهنية أو تطلب العون من أشخاص يوثق بهم. وفي التعامل مع العائلة أو الأصدقاء يجب أن تقاوم شعورك بالتخبط وعدم الأمان حقيقةً يجب أن نتجنب الغش والفضائح وحتى الكذب الأبيض قد يؤدي لإرباكات كبيرة أو تمادي في كذب أكبر.

ونصحت للتغلب على الطاقة السلبية التي يجلبها هذا الوضع الفلكي ينفعنا في هذا اليوم أن نقوم بنشاطات ممتعة مثل الاستماع للموسيقى أو الرقص الاستمتاع بعمل أدبي أو فني والابتعاد عن المشروبات والأغذية المثيرة للأعصاب.

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا