«الحكومة»: إجراءات لغلق مصادر التلوث الصناعي بالمنطقة الصناعية في قويسنا

اجتماع برئاسة شريف إسماعيل لغلق مصادر التلوث الصناعى بالمنطقة الصناعية بقويسنا
اجتماع برئاسة شريف إسماعيل لغلق مصادر التلوث الصناعى بالمنطقة الصناعية بقويسنا

عقد المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعا موسعا لاستعراض موقف معالجة الصرف الصناعي بالمنطقة الصناعية بقويسنا.

 وتضم المنطقة الصناعية بقويسنا ٥٨ مصنعا منها ٤٨ وفقت أوضاعها فيما يتبقى ١٠ مصانع لازالت في مراحل توفيق الأوضاع غير أنها تسير ببطء في التعامل مع نظم المعالجة الخاصة بالصرف الصناعي.

وخلال الاجتماع الذي حضره وزراء البيئة والتجارة والصناعة والتنمية المحلية تقرر اتخاذ إجراءات حاسمه وجادة لإلزام المصانع المخالفة بتوفيق أوضاعها شملت توجيه إنذار أخير للمصانع الـ (١٠) التي لازالت في مراحل توفيق أوضاعها وتشكل تهديد النوعية البيئية خاصة وإنها استنفذت المهلة الزمنية لتوفيق الأوضاع.

ووجه المهندس شريف إسماعيل، بأنه في حالة عدم التزام المصانع المخالفة، تقوم الجهات المعنية بتطبيق الأحكام الواردة بقانونيّ (تيسير إجراءات التراخيص والبيئة) فورا بغلق مصادر التلوث بها مع إلزام تلك المصانع بتطبيق أحكام القانون بعدم المساس بحقوق العاملين بها.

وتقرر أيضا قيام شركات الصرف باتخاذ الإجراءات اللازمة لزيادة الطاقة الاستيعابية لمحطة المعالجة التي أقيمت بالمنطقة لاستيعاب أحمال التوسعات المستقبلية للمنطقة الصناعية بقويسنا.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم