«الممنوع والمرغوب» في وجبة السحور

وجبة السحور
وجبة السحور

"تسحروا فإن في السحور بركة"، وصية النبي الكريم صلى الله عليه وسلم للمسلمين بضرورة الأكل والشرب في وقت السحر بنية الصوم، لما له من فوائد عظيمة لا ترتبط بالضرورة بكمية أو نوعية الطعام.

 

وقدم أخصائي العلاج الطبيعي والتغذية العلاجية د. خلدون الحوراني، نصائح هامة وعامة للسحور منها؛ أن تكون وجبة السحور خفيفة قليلة الدهون، مشيرا إلى ضرورة عدم النوم بعد تناول وجبة السحور مباشرة.

 

ونصح أخصائي التغذية العلاجية، بضرورة تجنب الأطعمة شديدة الملوحة والتوابل والبهارات وخاصة عند السحور، لأنها تزيد الإحساس بالعطش، فضلا عن تجنب تناول الأغذية المحفوظة أو الوجبات سريعة التحضير.

 

وأضاف "الحوراني"، أنه يجب شرب كمية كافية من المياه مع عدم المبالغة في ذلك، لافتا إلى أن تناول المأكولات الطازجة خاصة الفواكه والخضراوات وشرب العصير واللبن، وتناول السلطات، كل ذلك يساعد في الحصول على سحور صحي.

 

وأشار أخصائي التغذية العلاجية، إلى ضرورة تأخير السحور وتناول التمر والماء والسلطة واللبن، والمأكولات الطازجة من فواكه وخضروات، مشددا على ضرورة تجنب الدهون والملح والتوابل والبهارات والمحفوظات.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم